ولايات ومراسلون

أول نشاط رسمي لوالي ولاية وهران يتعلق بقطاع التربية بعد حادثة ” إهانة المعلمة “

هاشمي خير الدين

ظهر والي ولاية وهران مسعود جاري في أول نشاط رسمي له بعد حادثة ” اهانة المعلمة” في نشاط رسمي يتعلق بقطاع التربية فقد أقيم يوم الثلاثاء بوهران حفل تكريم 100 تلميذ متفوق في امتحانات نهاية السنة الدراسية (2019/2020) في الأطوار التعليمية الثلاثة.

وصرح والي وهران, مسعود جاري, في كلمة بالمناسبة بحضور السلطات المدنية و العسكرية و الأسرة التربوية من مفتشين و مدراء مؤسسات و شركاء اجتماعين أن “قطاع التربية يحظى بأولوية خاصة في ميزانية الدولة في كل سنة لما له من مكانة تنشئة رجال و نساء الغد الذي سيحملون لواء بناء الوطن و الحفاظ على مكتسباته”, مؤكدا أن “أية إضافة في القطاع هو استثمار حقيقي من شأنه المساهمة في تربية الفرد و المجتمع”.

وذكر السيد جاري أن قطاع التربية يبقى في صميم اهتمامات السلطات المحلية, مشيرا إلى “توفير جميع الظروف لإنجاح الدخول المدرسي سواء للتلاميذ و الأساتذة و الإداريين و سنواصل بكل التزام على تدارك النقائص المسجلة”.

من جهته أشار مدير التربية لوهران, سليماني أرزقي, إلى أنه تم تسجيل ارتفاع في عدد التلاميذ المتفوقين في امتحان شهادة البكالوريا, حيث تحصل 42 تلميذا على معدل يفوق 18 من 20 إلى جانب 32 تلميذا نالوا معدل يفوق 19 من 20 في امتحان شهادة التعليم المتوسط.

كما تم خلال هذا الحفل تكريم 50 تلميذا متفوقا في امتحان شهادة البكالوريا و 36 تلميذا متفوقا في امتحان شهادة التعليم المتوسط و 13 تلميذا متفوقا في امتحان شهادة التعليم الابتدائي, فضلا عن متفوق واحد متحصل على شهادة البكالوريا من ذوي الاحتياجات الخاصة.

كما تم أيضا تكريم التلاميذ المتفوقين في مسابقة ما بين الثانويات و أحسن الثانويات المتحصلة على أعلى نسب نجاج و التي عادت على التوالي لمدرسة أشبال الأمة و ثانويتي “الشهيد دهريب الحاج” ببلدية واد تليلات و “الشهيد بن نابي سليمان” ببلدية السانيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق