رياضة

آخر تصريح للمدرب الجزائري جمال بلماضي

عاد الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي إلى مباراة الجزائر المكسيك، في تصريحات صحيفية جديدة مؤكدا أن المباراة سمحت له بمعاينة حالة الانسجام بين اللاعبين ، و إعادة روح المجموعة للفريق بعد توقف كورونا ، و أبدى الناخب الوطني جمال بلماضي ”رضاه” عن التعادل الذي حققه ”الخضر” أمام المكسيك بنتيجة (2-2)، سهرة أمس الثلاثاء، بملعب كارس جينس بمدينة لاهاي الهولندية، رغم النقص العددي لرفقاء محرز، مؤكدا أن المنتخب يسير نحو ”مستوى عالي”.

وصرح بلماضي خلال الندوة الصحفية التقليدية عقب اللقاء: ”أعتقد أننا اقتربنا من بلوغ المستوى العالي، أصبحنا من الفرق الكبيرة واللعب أمام الجزائر لن يكون بالأمر السهل. أنا جد سعيد بالنتيجة التي سجلناها رغم بعض الصعوبات عقب طرد قديورة حيث لعبنا حوالي 40 دقيقة بعشرة لاعبين . رقم ذلك تقدمنا في النتيجة إلى غاية الدقائق الأخيرة. لقد واجهنا منتخب عالمي ولو لم يكن الطرد لكان من الممكن أن نسجل نتيجة مغايرة”.

واستطرد لاعب أولمبي مرسيليا سابقا : ”لقد واجهنا المنافس الذي كنا نبحث عنه لأنها تشكيلة قوية وتضغط على حامل الكرة”.

واعتبر بلماضي أن المنتخب المكسيكي يختلف تماما عن نيجيريا وأن اللقاء سيسمح بتحسين المستوى: ”المنتخب المكسيكي عدل نهجه التكتيكي و خلق لنا العديد من المشاكل حيث تمكنوا من تسجيل هدف التعادل في الدقائق الأخيرة. إنها نتيجة جيدة بالنسبة لنا وأنا سعيد لأننا تمكنا من تصحيح بعض الأخطاء”.

وسبق لزملاء الحارس رايس مبولحي وأن خاضوا لقاء وديا آخر، الجمعة الماضية، أمام نيجيريا وفازوا فيه بنتيجة (1-0) بمدينة كلاغنفورت النمساوية.

التعادل أمس الثلاثاء أمام المكسيك (2-2)، يجعل ”الخضر” يبلغون 20 لقاءا بلا هزيمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق