الحدث الجزائري

سفارة الجزائر في بروكسل تنظم حفلا بمناسبة الذكرى ال 60 للاستقلال

نظمت سفارة الجزائر في بروكسل حفلا بمناسبة الذكرى ال 60 لاسترجاع السيادة الوطنية بحضور أعضاء من الجالية الوطنية المقيمة في بلجيكا و لوكسمبورغ و بمشاركة ممثلين عن الهيئات الرسمية لمملكة بلجيكا.

و قد أشرف سفير الجزائر في بروكسل محمد حناش على هذا الحفل الذي نظم بمقر إقامة الجزائر بمناسبة إحياء الذكرى ال60 لاسترجاع السيادة الوطنية يوم 5 يوليو 1962.

و إضافة إلى أعضاء السفارة و القنصلية العامة, شارك في هذا الحفل ممثلون عن الحركة الجمعوية و الجالية الوطنية المقيمة في بلجيكا ولوكسمبورغ من بينهم مجاهدين قدماء.

كما حضر هذا اللقاء ممثلون عن وزارة الشؤون الخارجية و الهيئات الرسمية لمملكة بلجيكا و المفوضية الأوروبية و المجلس الأوروبي و منظمة معاهدة حلف الشمال الأطلسي (ناتو) و المنظمة العالمية للجمارك إضافة إلى السلك الدبلوماسي المعتمد في بروكسل.

بهذه المناسبة, ألقى سفير الجزائر في بروكسل كلمة أكد خلالها أهمية إحياء الذكرى ال 60 لاسترجاع السيادة الوطنية مبرزا قيم الأخوة و التضامن التي عززت وحدة الشعب الجزائري طيلة ثورة نوفمبر المجيدة و التمسك الثابت للجالية الوطنية المقيمة في بلجيكا و لوكسمبورغ بالوطن الأم.

من جهة أخرى, ذكر السفير بتنظيم, على مستوى المعهد الملكي للعلاقات الدولية “ايغمون” التابع لوزارة الشؤون الخارجية لبلجيكا يوم 6 يوليو المنصرم ملتقى حول العلاقات الجزائرية-البلجيكية تحت شعار “الجزائر-بلجيكا: ذاكرة مشتركة” الذي سمح بإبراز العلاقات التاريخية بين الشعبين الجزائري و البلجيكي والتي تعززت إبان حرب التحرير الوطنية من خلال الحركة البلجيكية المتعاطفة مع القضية الجزائرية.

من جهة أخرى, ذكر الدبلوماسي الجزائري ب “تزامن الذكرى ال 60 للاستقلال مع تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الجزائر و بلجيكا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى