الحدث الجزائري

الطيب زيتوني … بناء جبهة داخلية قوية

أكد الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي, السيد الطيب زيتوني,  على ضرورة دعم مسعى رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, لبناء جبهة داخلية قوية.
وعبر السيد زيتوني في تصريح صحفي عقب الاستقبال الذي خصه به الرئيس تبون, عن قناعته بأن رئيس الجمهورية “كانت لديه الشجاعة التامة لفتح ورشات كبرى للإصلاح السياسي والتجديد المؤسساتي”, مضيفا بالقول: “علينا اليوم أن نستغل هذا الأمر من أجل بناء طبقة سياسية وجبهة داخلية قوية يشارك فيه كل الفاعلين السياسيين والمجتمع بمختلف أطيافه”.
وفي هذا الصدد, أكد ذات المسؤول الحزبي أن تحقيق هذا المسعى سيمكن من “خلق مناخ ملائم لانطلاقة اقتصادية ويسمح بتقوية اللحمة الداخلية”, لافتا إلى أنه “لا يمكننا الحديث عن جبهة داخلية واستقرار وطني واستقلال سيادة قراراتنا إلا عندما يكون اقتصادنا قويا ومؤسساتنا قوية, مما يتطلب منا جميعا التحالف وتجديد نظرتنا الاقتصادية”.
وبعد أن وصف لقاءه بالرئيس تبون ب”الصريح والشفاف”, أكد السيد زيتوني أن هذا اللقاء كان فرصة للتطرق إلى “العديد من القضايا الوطنية والدولية الراهنة في ظل الأزمة الصحية والأمنية التي يمر بها العالم, والتي انعكست على اقتصاديات الدول ككل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى