رياضة

اساسيات تدريب كرة القدم .. الخطة 4-4-2

سنتكلم في هذا المقال عن خطة لعب قديمة وربما تكون من أقدم الخطط في تاريخ كرة القدم ألا وهي 4/4/2 أو كما تسمى الخطة المتوازنة
بحيث يسهل على اللاعبين تنفيذها نظرا لبساطتها ولكن في العصر الحديث ظهرت تغييرات بسيطة عليها فما هي هذه التغييرات وكيف ساهمت في تغيير نتائج الفرق التي تلعب بهذه الخطة
اول تغيير شاهدناه هو التحول بين الحين والآخر
إلى 4/3/3 بحيث لاعب الوسط الرابع يملك خاصية صناعة اللعب وتعطى له الحرية في التقدم إلى الأمام عند امتلاك الكرة أما عند فقدان الكرة فيعود الى الخلف لزيادة الكثافة العددية في الوسط
ومن بين الخاصيات التي يجب توفرها في هذا
اللاعب دقة التسديد والإنهاء أمام المرمى
ثاني تغيير تمثل في عودة لاعب الإرتكاز إلى الدفاع لتصبح5/3/2 وما يميز هذا اللاعب القوة البدنية والتفوق في الكرات الهوائية ولا يتم التركيز عليه كثيرا في البناء ونشاهده أحيانا يعوض أحد قلبي الدفاع أو الظهيرين عند امتلاك الكرة
أخيرا في حالة عدم امتلاك لاعب بمواصفات بدنية عالية وطول القامة يتم إسناد مهمة الظهير لأحد لاعبي الوسط ويتم تعزيز الدفاع بلاعب الظهير الأساسي تماما و للتوضيح أكثر نضرب مثال عل ذلك أزبلكويتا يلعب في مركز الظهير لكن يتم إعفاءه من الواجبات الهجومية نظرا لامتلاكه خصائص قريبة
من قلب الدفاع وهذا للتوضيح فقط لأن خطة البلوز مغايرة تماما
وطرأ هذا التغيير على الخطة بغية مواكبة الكرة الحديثة ومجاراة باقي خطط اللعب ، ومن عيوب
هذه الخطة أنها غالبا ما تكون مكشوفة لدى الخصوم خاصة الذين يتفوقون من الناحية الفنية.

عزيز

تكتيكاتكرةالقدم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى