أخبار العالمالصحافة الجديدةفي الواجهة

أحداث بارزة عالميًا طاولتها الأخبار الكاذبة خلال الصيف الحالي

شهدت شهور الصيف الحالي، العديد من الأحداث البارزة على مستوى العالم، سواءً كانت سياسية

أو اقتصادية أو رياضية أو بيئية أو غيرها، والتي طاولتها الأخبار الكاذبة والشائعات،

فرصدها “مسبار” وتحقّق منها.
العراق.. الهجوم على دهوك شمالًا ومظاهرات مؤيدي الصدر
كشف “مسبار” مجموعة من الأخبار الزائفة والمضللة التي تحدّثت عن قصف تعرّضت له
قاعدة زليكان التركية شماليّ العراق، عقب وقوع هجوم دهوك، ومنها مقطع فيديو ادّعى
ناشروه أنه لقصف حديث تعرّضت له قاعدة زليكان، ليتبيّن أنّه مضلّل وقديم، إذ إنّه منشور
منذ فبراير/شباط الفائت.
وتحقّق “مسبار” من صورة انتشرت على أّنّها لاستهداف قواعد تركية ردًّا على هجوم دهوك،
وتبيّن أنّ الصورة من رفح، جنوبي قطاع غزة، وتوثّق انفجارًا جرّاء غارة جوية إسرائيلية في
تاريخ 17 إبريل/نيسان 2021.

مظاهرات مؤيدي تيار الصدر في العراق

تداولت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة ادّعت أنّها لظهور زعيم
التيار الصدري، مقتدى الصدر، مرتديًا الزي العسكري في العراق مؤخرًا. وتبيّن بالتحقّق أنّ
الادعاء مضلّل والصورة قديمة وتعود إلى يوليو/تموز عام 2016.
ولم تخرج مظاهرات في أوروبا لمساندة زعيم التيار الصدري، إذ تحقّق “مسبار” من مقطع
فيديو زعم ناشروه أنه لمظاهرات خرجت في إحدى دول أوروبا لمساندة ثورة “محرم حرام”
التي دعا إليها مقتدى الصدر؛ ليتضح أنّه مُضلّل.
العدوان على غزة
تصاعدت الأحداث في قطاع غزة عقب إعلان الاحتلال الإسرائيلي يوم الجمعة الخامس من
أغسطس/آب الجاري، بدء عملية عسكرية ضد القطاع، وترافقت بانتشار الشائعات
والمعلومات المضللة، التي تتبعها “مسبار” وتحقّق من صدقّيتها، وجمعها في مدونة بعنوان
“أهم الأخبار الزائفة عن العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة”
عودة العلاقات بين تركيا واسرائيل
تداولت حسابات على موقعيّ فيسبوك وتويتر، بيانًا ادّعت أنّه منسوب لحركة فتح الفلسطينية،
تُرحّب فيه بعودة العلاقات التركية الإسرائيلية. ووجد تحقّق “مسبار” أنّ الادعاء زائف.

ولم يُعلن اتحاد علماء المسلمين تأييده لعودة العلاقات التركية الإسرائيلية. ولم تنشر حركة
حماس بيانًا مرحِبًا بالتطبيع بين تركيا وإسرائيل.
فيضانات وحرائق وجفاف.. ظواهر طبيعية تشهدها دولًا في العالم
شهد الصيف الحالي العديد من الظروف الطبيعية والمناخية التي عانت منها دولٌ عدّة في
العالم، ترافقت مع انتشار الأخبار الكاذبة عنها، والتي تحقّق “مسبار” من صدقيّتها.
فيضانات السودان وباكستان
تداولت صفحات على موقعي فيسبوك وتويتر، مقطع فيديو ادّعى ناشروه أنّه يظهر فتح بوابات
السدود لتصريف المياه بعد الفيضانات الأخيرة في باكستان، وأظهر تحقّق “مسبار” أنّ
الادعاء مضلّل والفيديو قديم ونشر على موقع يوتيوب بتاريخ السادس من نوفمبر/تشرين
الثاني 2015.

وتداول مستخدمون على وسائل التواصل الاجتماعي صورة قديمة على أنّها من الفيضانات
الأخيرة في باكستان، ووجد “مسبار” أنّها متداولة منذ عام 2010 على أنّها لفيضانات ضربت
البلاد حينها.
وفي السودان، تداولت مواقع إلكترونية وصفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي،
صورة ادّعت أنها لجرف سيول السودان الأخيرة طريق شريان الشمال عند منطقة الصحابة،
مما تسبّب في إعاقة حركة المرور . ووجد “مسبار” أنّ الادّعاء مضلّل والصورة قديمة
ومنشورة على أكثر من موقع إلكتروني منذ يوليو/تموز عام 2020.
وتحقّق “مسبار” من فيديو لضابط في الجيش السوداني يتحدث خلاله عن المساعدات السعودية
للمتضررين من الفيضانات الأخيرة، ووجد أنّه قديم ومنشور على موقع يوتيوب بتاريخ 10
سبتمبر/أيلول عام 2020. ولم تنشر سي إن إن خبرًا زائفًا عن أمطار ستشهدها السودان لم
تحدث منذ 100 عام.
حرائق الجزائر هدفًا لمروجي الأخبار الكاذبة
تداولت حسابات وصفحات على موقع فيسبوك، صورة ادّعت أنّها التُقطت في الجزائر
لإعصار من نار كان سببًا في الحرائق الأخيرة في الجزائر، ووجد تحقّق “مسبار” أنّ الادّعاء
مضلّل والصورة قديمة ومجتزأة من مقطع فيديو التقطه المصوّر التلفزيوني، كريس تانجي،
في تاريخ 11 سبتمبر/أيلول 2012 في أستراليا، ولا علاقة لها بحرائق الجزائر مؤخرًا.
وتداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة مضلّلة وقديمة، على أنّها
لفلسطينيين يؤدون صلاة الغائب في المسجد الأقصى على أرواح ضحايا حرائق الجزائر

الأخيرة. ووجد “مسبار” أنّ الصورة المتداولة نشرتها وسائل إعلام فلسطينية، بتاريخ 13
مايو/أيار عام 2021

ووجد “مسبار” أنّ الصور المتداولة على أنّها لتوقيف ثلاثة متهمين بافتعال الحرائق الأخيرة
في الجزائر، مضلّلة. كما أن الصورة المتداولة على انّها لجثامين قتلى في حرائق غابات
الجزائر الأخيرة قديمة وتعود إلى سبتمبر/أيلول عام 2019.
ونشر فريق مسبار مدونة بعنوان ” أبرز الأخبار المضلّلة عن حرائق الغابات في العالم خلال
الصيف الحالي” جمع خلالها أبرز الأخبار المضلّلة التي طاولت الحرائق في عدد من الدول
في الصيف الحالي.
الجفاف يضرب عددًا من دول العالم
تداولت وسائل إعلام ومواقع إلكترونية وحسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي،
صورًا ادّعت أنّها لصخور نُقشت عليها عبارة “الأوقات الصعبة قادمة” في ألمانيا، عقب
انخفاض مستوى الأنهار فيها وفي دول أوروبية عدّة، إثر موجة الجفاف الأخيرة. وذكرت

بعض الحسابات أنّ الحجارة الظاهرة في الصورة تّسمى “صخور الجوع “. وبيّن تحقّق
“مسبار” أنّ الادّعاء مضلّل والصورة قديمة وتعود إلى أغسطس/آب 2018.
وتحقّق “مسبار” من الصورة التي ادّعى متداولوها على موقع “تويتر” أنّها لجفاف نهر الراين،
ووجد أنّها مضللة.
حريق كنيسة أبو سيفين في مصر
انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورة ادّعى ناشروها أنّها من حريق كنيسة أبو سيفين
في منطقة إمبابة في محافظة الجيزة المصرية، الأحد 14 أغسطس. وأظهر التحقّق أنّ الادّعاء
مضلّل والصورة قديمة وتعود إلى أغسطس عام 2013، وتُظهر واجهة كنيسة الأمير تادرس
القبطية في مدينة المنيا المصرية، بعد حرقها إثر هجوم استهدف الكنيسة آنذاك.
تحقّق “مسبار” من الصورة التي ادّعى ناشروها على مواقع التواصل الاجتماعي، أنّها من
تقديم نجليّ مبارك جمال وعلاء للعزاء في ضحايا كنيسة أبو سيفين، ووجد أنّها قديمة ومقتطعة
من مقطع فيديو نُشر بتاريخ 28 فبراير/شباط عام 2020، على قناة صحيفة الوطن المصرية
في موقع يوتيوب.
جريمة مقتل طالبة جامعة المنصورة نيّرة أشرف
في يوم 20 يونيو الفائت، قُتلت الطالبة نيّرة أشرف في جامعة المنصورة على يد زميلها محمد
عادل، الذي أقدم على قتلها في الشارع أمام إحدى بوابات الجامعة. وعقب مقتل نيّرة، نُشرت
العديد من الشائعات حول القضيّة، التي جمع “مسبار” أبرزها في مدونة بعنوان “أخبار مضللة
رافقت قضية مقتل الطالبة في جامعة المنصورة نيرة أشرف”.
التصريحات المسيئة للإسلام وللنبي محمّد في الهند
عقب تصريحات مسيئة للنبي محمّد وللإسلام أدلى بها مسؤولان هنديّان في حزب بهارتا
جاناتا الهندي، نُشرت العديد من الأخبار المضللة التي رصدها فريق مسبار وجمعها بمدوّنة
بعنوان “أبرز الأخبار المضلّلة التي انتشرت عقب التصريحات المسيئة للإسلام”
أحداث وشخصيات رياضية طاولتها الأخبار الكاذبة
وطاولت الأخبار الكاذبة عددًا من الشخصيات والأحداث الرياضية على مستوى العالم، فلم يفز
محمد صلاح بجائزة أفضل شخصية رياضية في بريطانيا، بل هو مرشح لها. كما أنّ تمثال
كريستيانو رونالدو في ماديرا البرتغالية وليس في مدريد كما ادّعت بعض المنشورات.
وتداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة مضلّلة ادعت أنّها من اجتماع في
مدينة الرباط، لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو، مع فوزي لقجع رئيس

الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وباتريس موتسيبيه رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم
(كاف)، لمناقشة ملف استضافة المغرب لكأس العالم. كما لم يرشح رئيس الفيفا، منتخبات من
بينها المغرب للفوز بكأس العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى