أخباررياضة

منتخب أوروبي لا يساوي اي شيء دون وجود لاعبه الكبير

جعلت الجميع يتأمل مع هكذا منتخب!
والأغبى من ذلك كانوا ينتظرون منك أن تحقق لهم كأس العالم وأمام من؟ أمام فرنسا في النهائي ويلومونك على فشلك.
وبمن ومع من يا تُرى؟ مع أمثال بيريزيتش الذي لم يستقر يوما في نادي وريبيتش وسترينيتش وسوباسيتش وراكيتيتش وبروزوفيتش… إلى آخر القائمة.
والأزيد من ذلك أغلب من كان فيهم قليل من الضوء راحوا كماندزوكيتش وراكيتيتش ومع ذلك حصلت معهم على الثالث في المونديال بعد إقصاء البرازيل.
إذا هؤلاء الذين ينتقدون ماذا ينتظرون؟ أن تكون مثلا الحارس والمدافع والمهاجم وكل شيء!!
في النهاية أنت يا لوكا من رفعت سقف الطموحات وأصبح يُنتظَر من كرواتيا ما لم يُنتظَر منها عبر تاريخها.
لوكا مودريتش منتخب بحد ذاته

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى