أمن وإستراتيجيةالحدث الجزائري

مدير المركز الافريقي للدراسات والبحوث حول الارهاب يشيد بالدور الريادي للجزائر

– أشاد مدير المركز الافريقي للدراسات والبحوث حول الارهاب، إدريس لعلالي، بالدور الريادي الذي تلعبه الجزائر في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف والجريمة المنظمة في القارة الإفريقية، حسب ما أفاد به بيان لمجلس الأمة.

و أوضح المصدر ذاته أن مدير المركز الافريقي للدراسات والبحوث حول الارهاب، وفي عرض له حول “آليات عمل المركز وتنظيمه ودوره إفريقيا” خلال اجتماعاتاللجان الدائمة للبرلمان الإفريقي التي اختتمت أشغالها أمس الجمعة بمدينة ميدراند (جنوب إفريقيا)، أشاد بالدور الريادي الذي تلعبه الجزائر في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف والجريمة المنظمة في القارة الإفريقية.

و أضاف أن “هذا الدور الريادي للجزائر أهلها لاستضافة مؤسستين هامتين تابعتين للاتحاد الإفريقي تضطلعان بدعم قدرات البلدان الإفريقية في التصدي لهذه الظواهر ومكافحتها, وهما المركز الإفريقي للدراسات والبحوث حول الإرهاب وآلية الاتحاد الإفريقي للتعاون في مجال الشرطة (أفريبول)”.

و بمناسبة أشغال الجلسة الختامية لفعاليات هذه الاجتماعات, التي تزامنت مع الاحتفالات بيوم البرلمان الافريقي, استمع البرلمانيون الأفارقة الى عروض رؤساء اللجان حول ما خلصت إليه اجتماعاتهم النظامية وكذا برنامج عملهم للفترة اللاحقة.

و أضاف البيان أن البرلمان الإفريقي الذي أنشئ في 18 مارس سنة 2004 كإحدى هيئات الاتحاد الافريقي, جاء لتعزيز “البناء المؤسساتي للاتحاد ووضع قاعدة رسمية للشعوب الإفريقية من أجل الحوار والمشاركة في اتخاذ القرارات والانشغالات حول أهم القضايا التي تهم القارة الأفريقية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى