أخبارالمغرب الكبيرفي الواجهة

ماكرون سيزور المغرب بين سبتمبر وأكتوبر

زكرياء حبيبي

من المنتظر أن يزور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المغرب بين شهر سبتمبر وأكتوبر، حسب ما أفادت وسائل إعلام تابعة لنظام المخزن، نقلا عن مصادر دبلوماسية، مشيرة إلى المحادثة الهاتفية بين رئيسي الدبلوماسية في البلدين، ستيفان سيجورني وناصر بوريطة.

هذا الإعلان يؤكد عودة الدفء إلى العلاقات بين العاصمتين بعد خلاف دام عدة أشهر، كما يؤكد النفوذ الواسع للدولة العميقة لصالح اصطفاف باريس مع مواقف النظام المخزني، ولا سيما استعماره لأراضي الصحراء الغربية، كما يتضح من خلال الضغط الممارس للاعتراف بـ “الاحتلال غير القانوني” لهذا الجزء من القارة الأفريقية.

وبعد طردها من منطقة الساحل، تعتزم فرنسا الاستثمار في الأراضي المحتلة في الصحراء الغربية، كما أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير مؤخرا خلال زيارته للرباط. وهي زيارة جاءت بعد زيارة وزيري الخارجية والداخلية ستيفان سيجورني وجيرالد دارمانين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى