الحدث الجزائري

قرارات وتفاصيل اجتماع الحكومة الجزائرية يوم 19 اكتوبر 2022

ترأس الوزير الأول، السيد أيمن بن عبد الرحمان، الأربعاء، اجتماعا للحكومة، خصص لدراسة ملفات تتعلق بقطاعي العدالة والسياحة والصناعة التقليدية، فضلا عن الاحتفالات المخلدة لذكرى اندلاع ثورة التحرير الوطني في أول نوفمبر 1954، حسب ما أفاد به بيان لمصالح الوزير الأول، فيما يلي نصه الكامل:

“ترأس الوزير الأول، السيد أيمن بن عبد الرحمان، هذا الأربعاء 19 أكتوبر 2022، اجتماعا للحكومة، انعقد بقصر الحكومة.

وقد درست الحكومة خلال اجتماعها الأسبوعي هذا، النقاط الآتية:

في مجال العدل:

قدم وزير العدل، حافظ الأختام مشروعا تمهيديا لقانون عضوي يتضمن القانون الأساسي للقضاء.

ويندرج مشروع هذا النص الذي يلغي ويحل محل القانون العضوي رقم 04 ــ 11 المؤرخ في 06 سبتمبر 2004، في إطار تكييف القانون الأساسي للقضاء مع فحوى وروح المراجعة الدستورية للفاتح نوفمبر 2020، الذي كرس التزام السيد رئيس الجمهورية بتثمين سلك القضاة وترقية قانونهم الأساسي والحفاظ على استقلاليتهم وذلك في إطار الإصلاح الشامل لقطاع العدالة.

وبهذا الشأن، يكرس مشروع هذا القانون العضوي الإشراف الحصري للمجلس الأعلى للقضاء على كافة المسائل المهنية والتأديبية المتعلقة بالقاضي، ويحدد حقوقه وواجباته، وكذا تنظيم مساره المهني وسيره.

وطبقا للإجراءات المعمول بها، ستتم دراسة مشروع هذا النص خلال اجتماع قادم لمجلس الوزراء.

في مجال السياحة والصناعة التقليدية:

قدم وزير السياحة والصناعة التقليدية مشروع مرسوم تنفيذي يعدل المرسوم رقم 88-232 المؤرخ في 5 نوفمبر 1988، المتضمن الإعلان عن مناطق التوسع السياحي.

ويندرج مشروع هذا النص في إطار تحيين وتحديث البيانات المتعلقة بالعقار السياحي وذلك حرصا على تثمين والحفاظ على الطابع السياحي لمناطق التوسع والمواقع السياحية.

كما أن اعتماد هذا المشروع سيسمح باستكمال الترسانة القانونية الخاصة بالمناطق سالفة الذكر ومن ثمة، توفير الأوعية العقارية المخصصة للاستثمار السياحي.

في مجال الاحتفالات المخلدة لذكرى اندلاع ثورة التحرير الوطني في أول نوفمبر 1954:

استمعت الحكومة لعرض قدمه وزير المجاهدين وذوي الحقوق حول برنامج الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ68 لاندلاع ثورة التحرير الوطني في أول نوفمبر 1954.

وبهذا الشأن، من المقرر القيام بعدة نشاطات لفائدة المجاهدين وذوي حقوق الشهداء وكذا تنظيم عروض تاريخية على غرار الملحمة الكبرى “ألا فاشهدوا” وبداية تصوير فيلم قائد الولاية السادسة التاريخية، العقيد سي الحواس.

وفي الإطار ذاته، قدمت وزيرة الثقافة والفنون عرضا حول برنامج التنشيط الثقافي المرتقب بهذه المناسبة وكذا تكريم فناني فرقة جبهة التحرير الوطني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى