أخبارتعاليقرأي

فنجان سياسة !!

علي سيف الرعيني//اليمن

التجاذبات السياسية وتضارب المصالح ..والتسابق المحموم لمزيدمن كسب وامتصاص ثروات الشعوب ..مايحدث اليوم في ملف النقاشات الدولية ..ندرك تماما ان
ما يدور من سياسة دولية في المنطقة لا يصب في صالحها، بل على العكس تماماً، الأعداء لازالوا يتربصون ونحن لازلنا نرتعش، الحلفاء يتمنعون ويشترطون ونحن نسايرهم في رغباتهم، لا نحن استطعنا أن نبني قوة ترهب الأعداء، ولا استطعنا أن نكسب حلفاء جدد يمكننا الاعتماد عليهم .

حلقة مفرغة، تذهب زعامات وتأتي زعامات والوضع لا يتغير، تنازل السابقون وخضع الحاليون وسيركع من يليهم وسيسجد من بعدهم، لا شيء يتغير سوى جرعة الهوان وكمية العار التي تلحق بنا كل عام، لا سجلات تنطوي على مجد ولا إنجازات ، تدفن سجلات الموتى لكيلا يعرف عددهم أحد ولا يصل لجثثهم أحد .

شعوب ترزح تحت الذل وشعوب تحت الفقر وشعوب مترفة لا تريد إلا الاستمتاع، وأخرى تتأرجح بين الفقروالترف ، جميعاً لا هدف لديهم، صموا اذانهم وأغمضوا اعينهم، والخوف الذي يمنعهم من أن يتحركوا، هو نفسه الذي يمنع حكامهم أن يتحركوا، وكما تكونوا يولى عليكم ..
مصائرالشعوب لن يحددها الاابنائها
والحرية لايصنعها إلاالاحراروالكرامة لايهدرها الاالانذال ..
الشعوب العربية للاسف تلبس رداءالذل ..تبعا لانظمتها وقاداتها لن اكون متعصبا ولن اكون مبالغا إن قلت اننا شعب يابى الخنوع والإستسلام ..نحن اليمانيون شعبا وقيادة..نؤمن بحق التحرروالاستقلال لشعب فلسطين ..
موقفنا الصامدامام العدوان يؤكدبل يبرهن ..ان هناك شعبا من اقوى شعوب المنطقة العربية صمودا واستبسالا ..اوجه خالص التحية للشعب اليمني ولاحرارسورياولشعب فلسطين الصامدولاحرارالجزائر ولكل عربي يناضل من اجل حرية واستقلال بلده ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى