ولايات ومراسلون

سطيف…توزيع 4,475 وحدة سكنية من مختلف الصيغ

سطيف…توزيع 4,475 وحدة سكنية من مختلف الصيغ

تواصلت الاحتفالات الرسمية بالذكرى الثانية والستين لعيدي الاستقلال و الشباب في ولاية سطيف، حيث شهدت دار الثقافة هواري بومدين يوم الأربعاء، 3 يوليو 2024، الحدث الرئيسي. الذي تميز بحضور بارز للسلطات المحلية والوطنية، يتقدمهم السيد مصطفى ليماني، والي الولاية، إلى جانب السيد نائب رئيس الشعبي الولائي سطيف، وممثلي الأسرة الثورية، ونواب البرلمان، والمندوب المحلي لوسيط الجمهورية، فضلاً عن السلطات الأمنية والمدنية.

حيث كان جدول الأعمال التالي :

تسليم مفاتيح 4,475 وحدة موزعة كالآتي:1

. السكن الريفي: 3,000 وحدة، تعكس أولوية تنمية المناطق الريفية.

  1. صيغة البيع بالإيجار (AADL): 985 وحدة، موجهة للطبقة المتوسطة.
  2. السكن العمومي الإيجاري (LPL): 310 وحدات، تستهدف ذوي الدخل المحدود.
  3. الترقوي المدعم (LPA): 180 وحدة، تدعم الراغبين في التملك من الفئات المتوسطة.

و دائما وفي إطار الجهود المبذولة للقضاء على السكن الهش، تم تخصيص 1,600 وحدة سكنية لإعادة إسكان قاطني الحي الفوضوي بشوف لكداد. بدأت بالفعل عمليات الترحيل وتسوية الأوضاع القانونية للمساكن، مما يجسد التزام الدولة بتحسين الظروف المعيشية للمواطنين وتعزيز التنمية الحضرية المستدامة.

يندرج التوزيع هذافي اطار استراتيجية شاملة للإسكان في الولاية. فمنذ جانفي الفارط 2024، تم توزيع 1,042 وحدة سكنية في انتظار توزيع 2,543 وحدة سكنية إضافية بمختلف الصيغ بحلول نهاية العام الجاري.

تعكس هذه الإنجازات السكنية المتزامنة مع احتفالات عيد الاستقلال الجهود المتواصلة للدولة الجزائرية في تعزيز التنمية المحلية وتحسين جودة حياة المواطنين. إن التنوع في صيغ السكن الموزعة، مع التركيز على المناطق الريفية والأحياء الهشة، يبرز نهجاً شاملاً في معالجة تحديات الإسكان، مما يفتح آفاقاً واعدة للتنمية المستدامة في ولاية سطيف. تؤكد هذه المبادرات على الارتباط الوثيق بين تحقيق الاستقلال الوطني والتنمية الاجتماعية والاقتصادية المستمرة .

مجاهد العمري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى