أمن وإستراتيجيةالحدث الجزائري

حصيلة عمليات الجيش الوطني الشعبي في 06 اشهر

تمكنت وحدات ومفارز الجيش الوطني الشعبي, خلال السداسي الأول من سنة 2024 من تحييد 30 إرهابيا وتوقيف 223 عنصر دعم وكشف وتدمير 10 مخابئ كانت تستعمل من طرف الجماعات الإرهابية, حسب ما أفادت به حصيلة عملياتية أوردتها اليوم السبت وزارة الدفاع الوطني.

وأوضح نفس المصدر أنه في “سياق الجهود المتواصلة المبذولة لمكافحة الإرهاب ومحاربة الجريمة المنظمة بكل أشكالها, نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي, خلال السداسي الأول من سنة 2024, عديد العمليات التي أسفرت عن نتائج نوعية تعكس مدى الاحترافية العالية واليقظة والاستعداد الدائمين لقواتنا المسلحة في كامل التراب الوطني بغرض التصدي لكافة محاولات المساس بأمن واستقرار بلادنا والذود عن سيادتها”.

وأشارت نفس الحصيلة الى انه “في إطار مكافحة الإرهاب تمكنت قواتنا المسلحة من تحييد (30) إرهابي وتوقيف (223) عنصر دعم, وكشف وتدمير (10) مخابئ كانت تستعمل من طرف الجماعات الإرهابية, مع إسترجاع (26) قطعة سلاح ناري و (23) قنبلة تقليدية الصنع, بالإضافة إلى كميات من الذخيرة”.

وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة–يضيف نفس المصدر –“ضاعفت مختلف وحدات الجيش الوطني الشعبي جهودها الحثيثة الهادفة إلى التصدي لآفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا, حيث تم توقيف (1432) تاجر مخدرات وإحباط محاولات إدخال (176) قنطار من الكيف المعالج عبر الحدود مع المغرب وحجز (129) كغ من مادة الكوكايين و(11726988) قرص مهلوس”.

كما شملت هذه العمليات “المنظمة والمنسقة, توقيف (6026) شخص وضبط (860) مركبة و(2164) مطرقة ضغط و (3587) مولد كهربائي و (156) جهاز كشف عن المعادن و (86) طن من خليط الذهب والحجارة, كما تم حجز (360) بندقية صيد و(1096027) لتر من الوقود و (104) طن من مادة التبغ” بالإضافة إلى “(2307) طن من المواد الغذائية الموجهة للتهريب والمضاربة, وهذا خلال عمليات متفرقة عبر التراب الوطني”.

من جهة أخرى, “أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي (13573) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة عبر التراب الوطني”, يضيف نفس المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى