إقتصادالجزائر من الداخل

توفير الوقود موضوع اجتماع لـ 03 وزارات

ترأس وزير الطاقة والمناجم, محمد عرقاب, رفقة كل من وزير الأشغال العمومية والمنشآت القاعدية, لخضر رخروخ, ووزير النقل, محمد الحبيب زهانة, بالجزائر العاصمة, اجتماعا تنسيقيا بين هذه القطاعات لتعزيز العمل المشترك في مجال تأمين واستدامة إمدادات الوقود عبر كامل التراب الوطني, وفقا لما جاء في بيان لوزارة الطاقة.

وجرى هذا الاجتماع بحضور كل من الأمين العام لوزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية, الأمين العام لوزارة المالية, وممثلي وزارة الدفاع الوطني, بالإضافة إلى الرؤساء المدراء العامين لمجمعات سوناطراك وسونلغاز, والرئيس المدير العام لشركة نفطال, وإطارات من هذه القطاعات الوزارية والشركات المعنية.

وتم خلال هذا اللقاء, الذي جرى بمقر وزارة الطاقة, تقديم عرض مفصل حول وضعية عملية التموين بالوقود عبر كامل التراب الوطني من طرف الشركة الوطنية لتسويق وتوزيع المنتجات البترولية “نفطال”.

في هذا الإطار, تم مناقشة ودراسة العديد من الجوانب المتعلقة خصوصا بنقل وتخزين الوقود والبنى التحتية الضرورية لضمان تأمين واستدامة التموين بالوقود عبر كامل التراب الوطني ولاسيما بالمناطق البعيدة.

وأجمع الوزراء وممثلو القطاعات الحاضرة على أن هذا اللقاء “يهدف بالدرجة الأولى إلى تعميق التشاور والتنسيق بين مختلف الجهات المعنية, لتحديد ومعالجة المعوقات التي تعترض السير الحسن والمنتظم لعملية التموين بالوقود بمختلف أنواعه وعبر كامل التراب الوطني, وكذا تفادي التذبذبات والنقائص المسجلة في هذا المجال مع البحث عن سبل معالجتها”, يضيف البيان.

وأكد المشاركون في ختام الاجتماع على “استعدادهم التام لدراسة ومعالجة جميع المعوقات بغية توفير الشروط الملائمة لتحقيق النتائج المرجوة من خلال تشكيل فريق عمل مشترك بين القطاعات المعنية”, حسب المصدر ذاته.

ويتكفل فريق العمل -حسب البيان- بالدراسة المعمقة للملف واقتراح حلول عملية, بهدف الحد من اضطرابات التمويل بالوقود عبر كامل التراب الوطني على المدى القصير, المتوسط والبعيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى