رياضة

تكتيكات جديدة تقلب موازين كرة القدم الحديثة

لا شك أن كل يوم يمر في عالم كرة القدم إلا ونكتشف من خلاله خطط وتكتيكات جديدة أكثر تعقيدا في محاولة لإرباك الخصم وتشتيته وسنتكلم في هذا المقال عن خطة 3/5/2 العصرية
ربما من الوهلة الأولى تبدو أنها قديمة ومكشوفة
ولكن في الحقيقة هي من أكثر الخطط تعقيدا وصعوبة في التنفيذ
جميعنا شاهدنا كيف توج البلوز بلقب ذات الأذنين الموسم قبل الماضي رغم البداية السيئة مع المدرب فرانك لامبارد وبعد قدوم المدرب الألماني توماس توخيل شاهدنا تغير جذري في الفريق وسببه المباشر تغيير الخطة بما يناسب التوليفة البشرية المتواجدة في الفريق
أولا وجود حارس مرمى يجيد اللعب بالقدم ويملك دقة تمريرات لابأس بها تساعد الفريق في تعويض اللاعب الدفاعي الرابع في الخروج السلس بالكرة
عبر التمريرات الطولية الدقيقة وهي فعالة جدا أمام الفرق التي تمارس الضغط العالي
ثانيا زيادة الكثافة العددية في وسط الميدان مما يسمح بتناقل الكرة بسهولة وأحيانا يتحول اللاعب الخامس في وسط الميدان إلى جناح هجومي
وشاهدنا كيف برع ماركوس ألونسو وبن تشيلويل
في هذا الدور وكثيرا ما شاهدنا أحد هذا الثنائي داخل منطقة العمليات وسجلا أهداف حاسمة للفريق اللندني
ثالثا وأخيرا الإعتماد على مهاجم وهمي يسقط خلف المدافعين بعدما كان يشغل مركز الجناح على الورق وبرع الثنائي الألماني هافيرتز و فيرنر في تنفيذ المهمة بنجاح في حال الإعتماد على أحدهما أو
كلاهما معا
وخلاصة القول أن هذه الخطة تحتاج إلى بذل
مجهود بدني كبير من كل لاعب وأن كل لاعب
مسخر لخدمة المنظومة فمثلا عندما تعاقد الفريق
مع لوكاكو انقلبت الأمور رأسا على عقب وتحول الوحش البلجيكي إلى لاعب عادي لأن المنظومة
لم تخدمه ولا هو خدم المنظومة

عزيز

تكتيكات كرةالقدم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى