مجتمعولايات ومراسلون

تفاصيل توقيف 11 متورط في جريمة قتل في البليدة

أوقفت مصالح أمن ولاية البليدة 11 شخصا من عصابات الأحياء المتسببين في وفاة شخص اثر نشوب شجار فيما بينهم بمفتاح (أقصى شرق الولاية)، حسبما علم من هذا الجهاز الأمني.

و أوضحت خلية الاتصال و العلاقات العامة أن مصالح أمن دائرة مفتاح تمكنت من توقيف 11 شخصا من عصابات الأحياء مشتبه فيهم بتسببهم, عقب نشوب شجار فيما بينهم, في وفاة شخص تبين أنه ليس من أفراد هذه العصابات مع حجز كمية من الأسلحة البيضاء.

و تعود وقائع هذه القضية إلى تلقي ذات المصالح اتصال مفاده نشوب شجار جماعي باستعمال الأسلحة البيضاء بأحد أحياء المدينة لتتنقل عناصرها على الفور إلى عين المكان أين كان عدد كبير من الأشخاص يتبادلون الرشق بالحجارة وقذائف “السينيال” ليتم تطويق المكان بقوات الدعم وفك الشجار وتوقيف مجموعة من الأشخاص المشتبه فيهم من مفتعلي الشجار.

و أفضى التحقيق الى أن المخدرات والأقراص المهلوسة كانت وراء هذا الشجار الذي استعملت فيه الأسلحة البيضاء من مختلف الأصناف, ما أدى إلى وفاة شخص بينت التحقيقات أنه من خارج أفراد العصابة.

و أفضت إجراءات البحث والتحري إلى توقيف المتسببين والمقدر عددهم بـ 11 شخصا مشتبه فيهم مع ضبط واسترجاع أداة الجريمة ومجموعة من الأسلحة البيضاء المستعملة في المشاجرة والمقدر عددها ب29 سلاحا أبيضا منها بندقية صيد بحرية و سيوف تقليدية الصنع و سكاكين من الحجم الكبير و المتوسط و الصغير وعصا خشبية, وفقا لخلية الاتصال.

و بعد استيفاء جميع الإجراءات القانونية, تم تقديم جميع المشتبه فيهم أمام السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة الاختصاص عن قضية “تكوين وترأس و الانخراط في عصابة أحياء” و “خلق جو الرعب وسط السكان” و “تخزين وحمل أسلحة بيضاء من مختلف الأصناف” و “التسبب في وفاة شخص من خارج العصابة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى