الحدث الجزائري

تعليمات هامة لـ وزير التعليم العالي و البحث العلمي

ليلى بلدي

دعا وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الباقي بن زيان المشاركين ندوة المؤسسات العمومية ذات الطابع العلمي الى وضع “رؤية استشرافية لتطوير آفاق الشراكة مع القطاع الاجتماعي والاقتصادي, لا سيما ما تعلق بمجال التحويل التكنولوجي من خلال وضع خارطة طريق واضحة المعالم والأهداف”.

و شدد وزير التعليم العالي والبحث العلمي, عبد الباقي بن زيان, على ضرورة استغلال الابتكارات التي تتوصل إليها فرق البحث بصفة “دائمة وبشكل فعال”, داعيا إلى تكثيف التبادل بين المجمعات الاقتصادية وهياكل البحث.

وقال الوزير خلال إشرافه على افتتاح الندوة الوطنية للمؤسسات العمومية ذات الطابع العلمي والتكنولوجي, أنه “ينبغي توفير كل الظروف التي تساهم في خلق ابتكارات داخل المؤسسات والحفاظ على استمراريتها وبقائها بعيدا عن العوائق المألوفة, لاسيما في ظل تسجيل عدم استغلال الابتكارات التي تتوصل إليها فرق البحث بصفة دائمة وبشكل فعال”.

وإزاء ذلك, حث السيد بن زيان على “إقامة ورشات عمل حول الابتكار وذلك لدراسة الطابع المنهجي وسياسة الابتكار ورسم الخطط من أجل زيادة توفير الموارد البشرية المدربة تقنيا على التطوير وأنشطة الابتكار مع ضبط مؤشراته الجديدة, إلى جانب فهم العوائق والقيود التي تحول دون تحقيق المشاريع الابتكارية”.

وقال أن استراتيجية البحث والتطوير ترتكز على “إرساء أسس عمل مندمج ومتناسق تنفيذا للسياسة الحكومية وذلك من خلال مقاربة تشاركية وتفاعلية مع مختلف الفاعلين والنسيج التكويني والبحثي وتبادل الممارسات الحسنة مع الأخذ بعين الاعتبار اقتراح مشاريع جديدة تنسجم مع أولويات الحكومة ووفقا لحاجيات البلاد عن طريق تعزيز آليات الحكامة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى