إقتصادالحدث الجزائري

بورصة الجزائر .. بيان جديد

أعلنت لجنة تنظيم عمليات البورصة ومراقبتها (كوسوب), في بيان لها, عن منحها التأشيرة لعملية إصدار سندات مساهمة بمبلغ 200 مليون دينار جزائري من قبل الشركة ذات اسهم “أوم إنفست”.

وافادت اللجنة ان هذه العملية تتضمن إصدار200 الف سند بقيمة اسمية تقدر بـ 1000 دينار جزائري لكل سند, موضحة ان سندات المساهمة هذه “موجهة حصريا للمستثمرين المحترفين, والمؤسسيين والمؤهلين, وليس لعامة الجمهور”.

وأوضحت اللجنة أن سندات المساهمة, هي سندات دين يتم تحديد عائدها, بموجب عقد, وتتكون من جزء ثابت وجزء متغير يتم حسابه بناء على عناصر مرتبطة بنشاط أو نتائج الشركة, وذلك اعتماد على القيمة الاسمية للسند.

وتتمثل الخصائص الرئيسية للعملية في كون مبلغ الإصدار يقدر 200.000.000 دج, و سعر الإصدار ب 100 بالمائة من القيمة الاسمية التي تقدر ب 1.000 دج فيما تبلغ المدة 5 سنوات.

أما من حيث الشكل, يقول البيان, فهي عبارة عن سندات لحاملها مسجلة في الحساب ومدرجة في سوق المستثمرين المحترفين في بورصة الجزائر.

كما أوضحت اللجنة أن الغرض من إصدار هذه السندات يتمثل في تمويل مشروع استثماري في مجال الصناعات الغذائية, مشيرة الى عدم وجود ضمانات مرتبطة بسندات المساهمة.

وبخصوص الأجرة, أوضحت وجود جزء ثابت منعدم وجزء متغير مرتبط بالنتائج الصافية لشركة “أوم إنفست”.

وذكرت لجنة تنظيم عمليات البورصة ومراقبتها, بالمناسبة, المتعاملين الاقتصاديين بأن السوق المالي يوفر حاليا مجموعة متنوعة من طرق التمويل, في شكل سندات رأس مال أو سندات دين, قابلة للتكيف مع وضع وحجم ونموذج تطوير كل شركة.

ويعد التمويل عن طريق إصدار سندات مساهمة, “بديلا للتمويل عن طريق القرض السندي التقليدي, لأنه يسمح للشركات ليس فقط بتنويع مصادر تمويلها من خلال التركيبات المالية الملائمة, ولكن أيضا لمشاركة ثمار نموها مع المستثمرين”, حسب ذات المصدر.

وذكر البيان ان منح الضوء الاخضر لعملية إصدار سندات مساهمة تعد الثانية من نوعها التي تمنحها لجنة تنظيم عمليات البورصة ومراقبتها لإصدار هذا النوع من السندات, بعد تلك التي منحتها سنة2020 لنفس الشركة تخص ايضا اصدار سندات مساهمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى