أخبار العالم

بوابة موانئ الدانوب

كاظم فنجان الحمامي

باتت الممرات الملاحية المؤدية الى الموانئ الاوكرانية الواقعة على نهر الدانوب مثل ميناء Reni و Izmail و Kiliia باتت جميعها سالكة اعتبارا من 11 يوليو (تموز) 2022، وتعمل اوكرانيا على إحياء موانئها الداخلية المتوقفة منذ فترة طويلة على طول الحافة الشمالية لدلتا نهر الدانوب، وذلك بعد انسحاب القوات الروسية من جزيرة الأفعى. .
تجدر الاشارة ان الفرع الشمالي من دلتا الدانوب يرتبط بالحدود الجنوبية لأوكرانيا، والنهر هناك تحيطه سلسلة من الموانئ النهرية الصغيرة. ربما لم تكن هذه الأمور تستحق الاهتمام العالمي في السنوات الماضية، لكنها اكتسبت اهمية جديدة مع قيام روسيا بحصار الساحل الأوكراني. .
لقد تعاملت هذه الموانئ تاريخياً مع حصة ضخمة من صادرات الحبوب في البلاد، لكنها وقعت في عزلة تامة، وتوقفت علاقتها بالتجارة العالمية بعد الحصار الذي فرضته البحرية الروسية. ما ادى الى حرمانها من تصدير محاصيلها، وتوجد حوالي 25 مليون طن من الحبوب مخزنة حالياً. في حين لا يرقى النقل البري والسكك الحديدية إلى مستوى مهمة نقل هذا القدر من الحبوب براً إلى البلدان المجاورة. ومع ذلك، فإن بعض الموانئ على نهر الدانوب تستهلك جزءاً من الحمولة. فالميناء في ريني، يقع على مسافة بعيدة من النهر على الفرع الشمالي لنهر الدانوب، وهو الآن غير مستغل بشكل كافٍ، ولكنه يخضع الآن لإعادة التنشيط. سيما إن مجمع ميناء ريني لا يمكن أن يحل محل ميناء أوديسا، لكنه يمكنه المساهمة. .
وبالتالي فان الموانئ الداخلية قادرة الى حد ما على نقل البضائع عن طريق المواعين النهرية إلى رومانيا لتوزيعها من هناك، ولكن يمكنها تحقيق إمكانات إضافية إذا كان الوصول إليها من البحر. ويمكن الوصول إلى المنطقة عن طريق ممران مائيان، هنا:-

  • قناة سولينا الضيقة عبر الأراضي الرومانية ذات السعة المحدودة.
  • ومصب بيسكي، وهو مصب الفرع الشمالي لنهر الدانوب. .
    وكانت أكثر من 150 سفينة تنتظر دخول قناة سولينا ، لكن لا يمكنها عبورها إلا بوتيرة خمس أو ست سفن في اليوم. حتى وقت قريب ، وقد تم إغلاق طريق مصب نهر Bystry الأكثر رحابة – لكن ذلك تغير مع إنسحاب القوات الروسية من جزيرة الأفعى. .
    تقع الصخور البارزة الصغيرة المعروفة باسم جزيرة الأفعى (جزيرة زميني) على بعد 25 ميلاً فقط من مصب النهر، وقد احتلتها حامية روسية جيدة التسليح حتى نهاية حزيران الماضي. والآن بعد أن تم انسحاب القوات الروسية من المنطقة، تعتقد إدارة الموانئ البحرية في أوكرانيا أنه من الممكن إعادة فتح طريق بيستري للشحن. وبالنظر إلى توفر الامان في جزيرة زمينيي، وتكدس عدد كبير من السفن المنتظرة للمضي قدماً عبر قناة سولينا، فمن الممكن استخدام قناة مصب بيستر للممر المائي للدانوب والبحر الأسود. .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى