أخبار هبنقةرأي

النظر بعين الذباب الأزرق

 علي سيف الرعيني

الكلٌ منّا لديه موهبه لديه قدرآت عظييمه لآتوجد عند غيره
خٌـلقنــا وفي كلّ منّــا شعلـة من قوة وطموح يحملهــا منذ ولآدته إلى أن يحتضنه التراب
لكنّها خامده لم نشعلها لم ننظر اليها بل نظرنا لمن حولنا
نظرنا لاعين
الذباب نعم لهم وانصتنا بإتقان لمآيقولون
( عين الذباب هي التي لاترى الا الشيء الرديئ السيئ أنت غبي أنت
لاتستطيع عمل هذا من قال لك انك ستفعل هذا الشي انك تافه ولاتصلح لشئ
تأتينا هذه الكلمات الجارحه كثيراً من أخ أو أخت أو صديق
اوصديقه اوحتى من الوالدين
لكنّك قادر على إغلاق أذنك تجاههم وفتح أذنك الأخرى لسمآح بخروج
كلمآتهم دون ان تتأثر بها
لآتبقيها عآلقة في ذهنك وامضي قدماً باحثا عن حلمُـك وأرهم ماتستطيع ان تفعل وفعله
كل مَا تحتآجه هو إدآرة لوقتك وقبلهـآ إعدآد خطّه دقيقه وتحديد احلآمك
وأمنياتك ضع خريطـه نحو هدفـك وتمتع بماستصل اليه بالمستقبل القريب
وآرسـم فيها جميع مَا تريد أن تحققه
مع وضع المدّه الزمنيه لـكل منهآ فأحلآمك كثيره ولكل منها ارسم طريق
تسلكه وسلّم تصعده فكل هدف تصل إليه بالطبع لن تكتفي به
بل ترتفع أكثر وأكثر لتنآل ماتتمناه وترنوااليه في جميع أعمآلك سواءً كآنت في
عملك مجتمعك أو حتّى في بيتك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى