تعاليقرأي

النضال الحقيقي

النضال الحقيقي

في النضال الحقيقي تكتشف نفائس معادن الرجولة .
تكتشف النفوس العالية المرتفعة عن الصغائر، تكتشف نفوسا تخوض في عالم العطاء تدافع عن المثل والمبادئ التي تؤمن بها ، في مجالات الحياة المتنوعة .
ديدنها العمل في المخابر ، لا تلهيها المعارك الهامشية ، التي تهدر الأوقات ، تسرق من أعمارنا فرص النجاح .
لا يبحث المناضل الحقيقي عن النياشين والرتب ، لا تغريه موائد الغنائم ، طوّع نفسه بالتربية لتتعالى و تسمو عن الحطام و الفتات .
في الخطوب يختار المقدمة لا التخفي ، عيونه على مرمى الهدف .
لا يمتهن نضال المناسبات ، عهده نضال مستمر في كل الجبهات في حركة مستمرة في كل الاتجاهات ، يسيح هائما في دروب العطاء مع الرفاق في الميادين ينجز و ينفذ المهمات ، يدير المشاريع ، يقاوم في تعب و عرق و مكابدة .
أن ثمرة النضال الصادق لا نذوق طعمها و سعادتها إلا بعد أن يمضي العمر قد تحفرت السنين تجاربها في ذاكرة المناضل ، فيقصّها للأجيال حكايات حالمة لعمر العطاء ، حكايات مزهرة في سجل ذهبي حافل .

الأستاذ حشاني زغيدي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى