أحوال عربيةالحدث الجزائري

الرئيس تبون يدعو نظيره المصري للمشاركة في القمة العربية بالجزائر

استقبل وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج, رمطان لعمامرة, بالقاهرة من قبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي, حيث سلمه رسالة الدعوة التي وجهها إليه رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, للمشاركة في أشغال القمة العربية ال31 المقرر عقدها بالجزائر يومي الفاتح والثاني من نوفمبر القادم, حسب بيان للوزارة.

وجاء في البيان : “بصفته مبعوثا خاصا لرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون, استقبل اليوم بقصر الاتحادية, وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج, السيد رمطان لعمامرة, من قبل رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة, السيد عبد الفتاح السيسي”.

وخلال المقابلة, سلم الوزير لعمامرة للرئيس المصري رسالة الدعوة الموجهة إليه من قبل الرئيس تبون للمشاركة في القمة العربية بالجزائر, كما أبلغه بهذه المناسبة “تحياته الخالصة وتطلعه لمواصلة العمل معه لتعزيز التعاون الثنائي وترسيخ سنة التشاور والتنسيق السياسي بين البلدين الشقيقين”, يضيف البيان.

من جانبه, “أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي عن بالغ تقديره لأخيه الرئيس عبد المجيد تبون, مثمنا جهوده ومساعيه لتوفير عوامل نجاح القمة العربية المقبلة, ومؤكدا حرصه على المشاركة والمساهمة شخصيا في دعم هذه الجهود لضمان تكليل هذا الاستحقاق العربي الهام بنتائج تكون في مستوى تطلعات الشعوب العربية”.

وجرى خلال المقابلة, حسب نفس المصدر, “استعراض العلاقات التاريخية بين البلدين والشعبين الشقيقين, حيث أعرب الطرفان عن ارتياحهما للديناميكية الجديدة التي يشهدها التعاون الثنائي على ضوء القرارات التي اتخذها قائدا البلدين خلال زيارة الرئيس عبد المجيد تبون إلى مصر مطلع العام الحالي”.

كما تم التطرق إلى أهم القضايا ذات الاهتمام المشترك على مستوى العالم العربي وعلى الصعيدين الدولي والإفريقي, خاصة مستجدات الأوضاع في الجوار الإقليمي للبلدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى