أخبارإقتصادالجزائر من الداخل

الجزائر تعمل على انشاء شبكة كهربائية افريقية مترابطة

أعلن وزير الطاقة و المناجم, محمد عرقاب, عرقاب الذي حل ضيفا على التلفزيون العمومي, بخصوص آفاق نشاط تحويل و تثمين موارد المحروقات محليا, أكد السيد عرقاب ان الهدف المسطر يتمثل في رفع نسبة التثمين من حوالي 32 بالمائة حاليا الى 50 بالمائة مستقبلا وهذا في اطار نشاط البتروكيمياء.

وأوضح أنه, طبقا لتعليمات رئيس الجمهورية, صار يمنع تصدير خام الحديد و خام الفوسفات لتحويلهما محليا, مضيفا انه, بالنسبة للمحروقات, تم تسطير هدف في اطار مخطط عمل الحكومة و برنامج سوناطراك للوصول الى تحويل 50 بالمائة من النفط الخام محليا لتصنيع المواد الاولية للصناعة التحويلية في الجزائر التي يتم استيرادها حاليا.

أما بخصوص الكهرباء, أكد الوزير ان العمل جار على انجاز مشروع ربط الشبكة الكهربائية لشمال الوطن مع الشبكة الجنوبية, موضحا ان الاشغال وصلت الى ولاية المنيعة حاليا, وأن هذا “المشروع الضخم” من شانه تعزيز ربط المحيطات الفلاحية في الجنوب ودفع التنمية في البلاد بشكل عام.

وقال في الشأن ذاته انه تم ربط 64 الف محيط فلاحي عبر الوطن بالشبكة الكهربائية, و يبقى الهدف المسطر يتمثل في بلوغ 100 الف محيط فلاحي, بالشراكة مع وزارة الفلاحة و التنمية الريفية.

كما تطرق السيد عرقاب لمشروع ربط الشبكة الوطنية للكهرباء بالشبكة الافريقية “للولوج الى السوق الافريقية” من خلال مد خطوط لنقل الكهرباء ذات التوتر العالي و العالي جدا بالموازاة مع خط السكة الحديدية التي ستصل الى أدرار و تمنراست.

وأوضح السيد عرقاب ان “الفكرة هي كيفية انشاء شبكة كهربائية افريقية موحدة و مترابطة, علما ان 700 مليون افريقي يعيشون دون كهرباء”, مبرزا ان الجزائر تعد “بلدا قويا في مجال انتاج الكهرباء وفي التحكم التام في مجال الطاقة”.

واضاف الوزير انه كانت له في الفترة الاخيرة العديد من اللقاءات مع مسؤولين أفارقة تم خلالها بحث كيفيات نقل الخبرة الجزائرية في هذا المجال, مذكرا, من جهة اخرى, بأهمية المشروع المتعلق بالخط الكهربائي الممتد نحو اوروبا عبر ايطاليا لتصدير الكهرباء نحو السوق الاوروبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى