أمن وإستراتيجيةالحدث الجزائري

الجاهزية العملياتية لإدامة الأمن والاستقرار في البلاد.. الفريق السعيد شنقريحة

 
دعا رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, الفريق السعيد شنقريحة, اليوم الأحد, أفراد الجيش الى بذل الجهد للمحافظة على الجاهزية العملياتية “لإدامة نعمة الأمن والسكينة والاستقرار في البلاد”.
و حث الفريق شنقريحة في رسالة تهنئة بمناسبة عيد الفطر أبناء الجيش الوطني الشعبي “المرابطين في كل شبر من أديم هذا الوطن الفسيح, على بذل الجهد تلو الجهد, قصد المحافظة على الجاهزية العملياتية في أعلى مستوياتها وتواصلوا بعزم ومثابرة, جهودكم المحمودة والمثمرة لإدامة نعمة الأمن والسكينة والاستقرار في بلادنا”.
وأعرب عن أمله في أن تكون هذا المناسبة فرصة للاستلهام من شهر رمضان المبارك, “بكل ما يحمله من دروس ومعاني سامية وقيم نبيلة من شأنها الرفع من قيم التضامن والتلاحم لدى شعبنا الأبي, والدفع به إلى الالتفاف أكثر حول مشروع بناء جزائر جديدة, قوية بسواعد أبنائها وطاقاتهم التي لا حدود لها في كافة المجالات والتخصصات, تلك الطاقات التي صنعت مجد أمتنا عبر تاريخها الطويل و وضعت أسس مستقبلها الواعد وغدها المشرق, بهدي من قيم ثورة نوفمبر المجيدة وتضحيات شهدائنا البررة”.
وفي الأخير, دعا رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي إلى الترحم على أرواح شهداء الجزائر “الذين بفضلهم ننعم اليوم بالحرية والاستقلال والسيادة”, وكذا على “أرواح شهداء الواجب الوطني, الذين سقطوا في ميدان الشرف, من أجل أن تبقى الجزائر واقفة شامخة ومحافظة على سيادتها ووحدتها الترابية والشعبية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى