أمن وإستراتيجيةالحدث الجزائري

التدريب النهائي للعرض الجوي المتعلق بالاستعراض العسكري في القاعدة الجوية عين وسارة

أشرف رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة،   بعين وسارة (الناحية العسكرية الأولى)، على التدريب النهائي للعرض الجوي المتعلق بالاستعراض العسكري المقرر تنظيمه في إطار الاحتفاء بالذكرى الستين لعيد الاستقلال وتنفيذ تمرين للقفز المظلي الرياضي.
و أوضح بيان لوزارة الدفاع الوطني أن الفريق شنقريحة “أشرف اليوم الأحد 8 مايو 2022, بالقاعدة الجوية لعين وسارة بالناحية العسكرية الأولى, على التدريب النهائي للعرض الجوي المتعلق بالاستعراض العسكري المقرر تنظيمه في إطار الاحتفاء بالذكرى الستين لعيد الاستقلال, وتنفيذ تمرين للقفز المظلي الرياضي, والذي نفذه أعضاء الفريق الوطني العسكري رجال وسيدات في هذا الاختصاص”.
و أضاف ذات المصدر أنه “في المستهل , وبعد عرض قدمه قائد القوات الجوية تضمن فكرة العرض الجوي, قام السيد الفريق بتفتيش التشكيلات الجوية المشاركة قبل أن يتابع الحضور التدريب النهائي للعرض الجوي الذي أبدع فيه طيارونا من خلال تحليهم بالدقة العالية واحترام المسافات والتنسيق التام بين مختلف أنواع الطائرات في تكوين الأشكال الجوية الاستعراضية, مما ينم عن كفاءتهم العالية وقدرتهم الفائقة في التحكم في الطائرات الحديثة ذات التكنولوجيا المتقدمة”.
بعين المكان, ورفقة قائد القوات الجوية وقائد الناحية العسكرية الأولى, “تابع السيد الفريق عن كثب مجريات التمرين الذي كلل بالنجاح التام, وذلك بحضور طالبات وشبلات من الأكاديمية العسكرية لشرشال ومدرسة أشبال الأمة بالبليدة بالناحية العسكرية الأولى”.
 
و عرف التمرين تقديم “عروض متنوعة تضمنت تمرين قفز تكتيكي نفذته رياضيات الفريق الوطني العسكري للقفز المظلي سيدات, بالإضافة إلى قفز رياضي مختلط (رجال وسيدات) وقفز للهبوط الدقيق, تخللتها عروض لطي المظلات, وهي العروض التي تم تنفيذها باحترافية وتنسيق عالي المستوى تعكس التحضير والتدريب الجيدين للفريق”.
و في نهاية التمرين, التقى الفريق شنقريحة بالأطقم المشاركة في العرض الجوي وبأعضاء الفريق الوطني العسكري للقفز المظلي, حيث عبر عن “ارتياحه للمستويات التحضيرية المتقدمة المبلوغة من قبل الجميع” وأشاد ب”الاحترافية التي بلغها طيارونا خلال تنفيذهم للتدريب النهائي للعرض الجوي”.
و قال بهذا الخصوص: “فبالنسبة للعرض الجوي, أود الإشادة والتنويه بالاحترافية العالية التي تحلى بها طيارونا من خلال تحليهم بالدقة العالية واحترام المسافات والتنسيق التام بين مختلف أنواع الطائرات في تكوين الأشكال الجوية الاستعراضية, مما ينم عن كفاءتهم العالية وقدرتهم الفائقة في التحكم في الطائرات الحديثة ذات التكنولوجيا المتقدمة”.
كما حرص الفريق شنقريحة على التأكيد على “تقديره ومساندته الصادقة للجهود المخلصة التي تقدمها المرأة في صفوف الجيش الوطني الشعبي, في مختلف مجالات وتخصصات المهنة العسكرية”, كما هنأ الرياضيات والأطقم التدريبية على “النجاح الكامل في تنفيذ هذا التمرين الذي يعد ثمرة أخرى من ثمار الرعاية التي توليها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي للمرأة العاملة في صفوف المؤسسة العسكرية”.
و بهذه المناسبة –يقول الفريق شنقريحة– “أود أن أهنئ كل الرياضيات, ومن خلالهن الأطقم التدريبية والمسؤولين والمشرفين, على النجاح الكامل في تنفيذ هذا التمرين الذي يعد ثمرة أخرى من ثمار الرعاية التي توليها القيادة العليا للمرأة العاملة في صفوف الجيش الوطني الشعبي, تجسيدا لمبدأ المساواة بين مستخدميها من الرجال والنساء في الحقوق والواجبات, وتحقيقا للمكتسبات التي كفلها لها التعديل الدستوري الأخير الذي بادر به السيد رئيس الجمهورية, القائد الأعلى للقوات المسلحة, وزير الدفاع الوطني, وزكاه الشعب الجزائري خلال استفتاء الفاتح نوفمبر 2020”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى