مجتمع

الأغواط ..الزاوية الطيبية بحاسي الدلاعة منارة إشعاع تصدر الأئمة ومعلمي القرآن ليعمرو مساجد الوطن

 
تعد المدرسة القرآنية بالزاوية الطيبية لصاحبها الشيخ الحاج البشير رميلات الحسني بحاسي الدلاعة، مدرسة دينية بمتياز، يتلقى فيها حاليا تعلم وحفظ القرآن الكريم، زيادة عن تلقيهم دروسا في الفقه والمتون، أزيد من 60 طالبا من مختلف أنحاء البلاد تخرج منها كل من أستاذ تعليم القرٱني بذات الزاوية وبزوايا أخرى وأئمة للمصلين بعديد مساجد ولايات الوطن، ويعكف هذا الصرح الديني على مواصلة تعليم القرآن ومتونه …
من بين من تخرجوا من هذه الزاوية ليصبحوا أئمة ومقيمين زيادة عن كونهم مدرسي القرآن الكريم نذكر منهم الشيخ معمر شلالي وإمام مسجد عمر بن الخطاب محمد شعرانة بحاسي الدلاعة والشيخ أحمد رميلات إمام بأحد مساجد ولاية الطارف والشيخ سعيد بن مجغاية إمام مسجد بأحد مساجد ولاية أم البواقي وكذا الشيخ عبد القادر شعرانة إمام أحد مساجد مدينة بوزبير بحاسي الرمل الأغواط والشيخ بلقاسم كعبوش بن عبد الحميد إمام بمسجد أبي بكرالصديق والشيخ أحمد بوعزارة إمام بولاية بجاية والشيخ علي كعبوش إمام بولاية بجاية والشيخ محمد بن حمزة قيم بمسجد غزال الحاج سليمان بحاسي الدلاعةوالشيخ إسماعيل غربي قيم بمدينة بليل الجديدة حاسي الرمل والشيخ أحمد بودودة قيم مكلف بالتعليم القرآني بكتّاب ذات الزاوية والشيخ محمد ميهوب شعرانة إمام بمسجد الجامعة العالمية بماليزياوالشيخ إبراهيم زنبط إمام منتدب بمسجد فرنسا والشيخ التومي بودودة أستاذ الشريعة بثانوية حاسي الدلاعة والشيخ خالد بن ثابت معلم قرآن بالمدينة الجديدة بليل حاسي الدلاعة والشيخ شعرانة نورالدين إمام بولاية قسنطينة والشيخ حرفوف علي إمام بولاية سطيف والشيخ بن الصغير المسعود قيم بمسجد عمر بن الخطاب بحاسي الدلاعة بالإضافة إلى أن هناك من الإناث ممن هن مرشدات ومعلمات قرآن، وبذلك تبقى الزاوية تنتج حفظة للقرآن الكريم وعلوم الدين الاسلامي من فقه وتوحيد وتفسير وتبعث بهم ليعمرو مساجد ولاية الأغواط والولايات الأخرى من الوطن وخارجه، كما كانت ولاية الأغواط وتظل منارة إشعاع لشتى العلوم والعلوم الإسلامية…غانم ص

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى