رياضة

افكار سيميوني التكتيكية تحت المجهر

◾يُدرك عُشاق كرة القدم ان اللعبة تغيرت عن الماضي كثيرا. حيث تتعدّد اليوم أساليبها الفنية و التكتيكية.
إلى جانب إعجابنا بالإستحواذ و اللعب الهجومي نستمتع أيضا بالنجاح في إيقاف نقاط قوة الخصم و الإنضباط الدفاعي.
⬅️ بفضل دييغو سيميوني أصبح اتلتيكو مدريد فريقا يخشاه كبار أوروبا رغم إعتماده على أسلوبا دفاعيا .حيث يعتمد الفني الارجنتيني على الدفاع المنخفض و غلق كل المنافذ حتى يمنع المنافس من خلق الفرص و تهديد المرمى .
⬅️ خطة سيميوني هي غلق المساحات في عمق الملعب حيث يدافع بشكل 4-4-2. تكون وظيفة المهاجمين هي منع التمريرات في العمق. و هو ما يُجبر الخصم على التمريرات السلبية و الإتجاه للعب على الأطراف او التسديد من بعيد
⬅️ بهذه الطريقة يجعل سيميوني إمكانية كسر خطوط دفاعه أمرا في غاية الصعوبة . و في نفس الوقت يكون الفريق كتلة واحدة و جاهزا للقيام بهجمة مرتدة.
⬅️ يُفضل الارجنتيني سيميوني الوصول لمرمى المنافس بأقل اللمسات الممكنة بأسلوب اللعب المباشر . حيث يترك الخصم المساحات في الخلف و هو ما يحاول اتلتيكو إستغلال الأمر عبر الإرتداد السريع.
◾ الجانب السلبي هو أن أسلوب سيميوني باتَ مكشوفا و معروفا من المدربين و هو ما يفسر تراجع نتائج الروخي بلانكوس مؤخرا.
سيجد الفني الارجنتيني نفسه مجبرا على تحديث أفكاره الفنية و إلا سيكون مصيره الرحيل عن الواندا ميتروبوليتانو.

عبدالقادر_بوجمعة✍️🇹🇳
تكتيكاتكرةالقدم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى