الحدث الجزائري

إرادة سياسية لبناء دولة تقوم على سيادة القانون واحترام حقوق الإنسان

كد رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، عبد المجيد زعلاني، من ولاية الطارف وجود “إرادة سياسية قوية لبناء دولة تقوم على سيادة القانون واحترام حقوق الإنسان”.

و أوضح ذات المتحدث في كلمته خلال لقاء جمعه بمقر الولاية بممثلين عن المجتمع المدني المحلي و كذا المتضررين من الحرائق التي مست الولاية في أغسطس المنصرم بحضور الوالي حرفوش بن عرعار بأن “هناك حقيقة تفرض نفسها” في مجال ترقية حقوق الإنسان في شتى المستويات، مشددا على ضرورة “بذل المزيد من الجهود”.

و أضاف ذات المتحدث أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان “يسعى ويعمل من أجل جعل الجميع يحصلون على حقوقهم وحاجياتهم في إطار احترام الضوابط والقوانين”.

كما حث رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمناسبة على ضرورة المضي قدما في مسار بناء الجزائر الجديدة التي حلم بها الشباب قوامها العدل والمساواة واحترام حقوق الإنسان.

و ذكر في ختام كلمته أن المجلس بصدد تنصيب مندوبين ومراسلين لمصالحه على مستوى الولايات من أجل تقريب المجلس من المواطن وكذا المساهمة في دراسة وضعية حقوقه و آليات ترقيتها والتكفل بانشغالاته في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى