رياضة

أسباب تراجع مانشيستر يونايتد

لا تأسفن على غدر الزمان فلطالما ضحكت على خسارة اليونايتد الفرق الصغار…. لا تحسبن بضحكها تعلو على سيدها يبقى اليونايتد كبير والبقية صغار
لا أقصد التقليل من حجم الفرق الأخرى أو السخرية من أي نادي على حساب الآخر ولكن الحالة التي وصل إليها الشياطين الحمر لاتسر العدو ولا الصديق ولا الحاقد قبل المحب
كيف لفريق يملك ملعب يسمى ملعب الأحلام ودربه أسطورة كالسير فيرغيسون إلى أن يكون ماغواير
قائد لهذا الفريق
سنتكلم في هذا المقال عن أبرز النقاط المثيرة للجدل والتي أدت لوصول الفريق لهذه الحالة الكارثية:
أهم عامل يمكن الحديث عنه هو الإدارة ولكم في برشلونة خير مثال فالإدارة الحكيمة ترفع الفريق إلى السماء والعكس تماما وباعتبار النادي ملكا لعائلة غليزر فيعني كثرة المسيرين والآراء وبالتالي الفشل في اتخاذ القرار السليم ولا تكفي الكلمات للتعبير عن مدى سوء إدارة الفريق
العامل الثاني والذي يضاهي في أهميته العامل الأول هو نوعية اللاعبين الذين يمثلون النادي ولا يملكون روح المسؤولية تجاه الشعار الذي يمثلونه وإذا خضنا في هذا الموضوع فلا يمكن حصر عدد معين ولكم في ماغواير ومارسيال الذي يضحك بعد كل فرصة يضيعها خير مثال
ثالثا الإنفاق المبالغ فيه على صفقات لا تسمن ولا تغني من جوع حيث يتصدر المانيو قائمة الأندية الأكثر إنفاقا
رابعا تعاقب عدد كبير من المدربين على النادي بعد الفترة الذهبية مع السير حيث تين هاغ المدرب الحالي هو الخامس في فترة قصيرة وهو ما ساهم في حالة اللا إستقرار داخل النادي
وكما قلت سابقا لا أقصد السخرية من بقية الأندية وإنما هو مجرد تعبير عن حالة فريق يعتبر من الأعرق في العالم والأكثر تتويجا بالبريمير ليج.

عزيز

تكتيكاتكرةالقدم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى