أخبار هبنقة

حكاية بوتفليقة مع ساعي البريد

 

 

 

تقول نكتة قديمة : ”  ذات مرة   خطب  رجل فتاة   ثم انتقل  الرجل للعمل في  مكان بعيد وبدأ يرسل في كل يوم  رسالة إلى حبيبته حتى يطمئن على صحتها  وحالتها وهي ترسل له في كل يوم رسالة ، إلا أنها ذات  مرة توقفت على إرسال الرسائل،  فاحتار الرجل  في أمر خطيبته وبعد 3 أشهر من انقطاع الرسائل  جاءته رسالة  قصيرة  من خطيبته تقول ”  لا داعي لمراسلتي  لقد تزوجت ساعي  البريد ” ،  تكاد الحكاية تنطبق  على الرئيس بوتفليقة الذي  يواصل التحدث مع شعبه الذي انتخبه  بالرسائل ، بينما  يمارس أشخاص آخرون  لا يعرفهم الشعب الجزائري  السلطة الفعلية.