المغرب الكبير

أعيان ووجهاء قبائل مهددون بالإعدام على يد داعش في ليبيا

 

 

 استبق تنظيم الدولة في ليبيا  الأخبار التي تحدثت عن اتصالات  بين وجهاء بعض القبائل التي يسيطر عليها التنظيم ، و  الحكومة الليبية  الجديدة و بدأ في عملية إعتقال وساعة شملت  ما لا يقل عن  20  من وجهاء القبائل  في سرت ، وفي الجنوب.

  قام  مسلحون من تنظيم   الدولة   داعش في  ليبيا باختطاف  أعيان  من قبيلة الفرجان مساء الثلاثاء بمدينة سرت التي يسيطر عليها التنظيم منذ يونيو 2015  ونقلت  وسائل إعلام ليبية اليوم الثلاثاء   عن  مصدر محلي من داخل مدينة سرت إن عناصر تابعة لـ«شرطة داعش» قامت بإلقاء القبض على سالم المقرض الفرجاني وسلامة بن رجب الفرجاني والحاج محمد احمد الفرجاني، من اعيان قبيلة الفرجان بسرت واقتادتهم لأحد مقرات التنظيم بالمدينة.

وأضاف المصدر أن سلامة بن رجب هو عم مسؤول الجماعة السلفية بسرت خالد بن رجب إمام وخطيب مسجد قرطبة، المنتمي إلى قبيلة الفرجان الذي قتله تنظيم «داعش» خلال شهر اغسطس من العام الماضى، لتندلع مواجهات بين الجماعة السلفية ومسلحين من قبيلة الفرجان يتبعون كتيبة الجالط ويساندهم شباب من قبيلة القذاذفة ضد مسلحي تنظيم «داعش»، قرب جزيرة الدوران المؤدية إلى منطقة الطويلة في سرت.

وكانت حصيلة تلك المعارك الطاحنة، 57 قتيلاً وقرابة 139 مفقودًا، فقد نفذ التنظيم عمليات قصف وحشية ومتواصلة بشكل عشوائي ضد منازل المدنيين.