أحوال عربية إقتصاد

تركيا تبحث سبل الاستثمار العقاري مع الدول العربية في  قمة التعاون الاقتصادي التركي العربي لمستلزمات البناء والاستثمار العقاري

في إطار التعاون المشترك بين البلدان العربية و تركيا، تعقد شهر نوفمبر القادم قمة التعاون الاقتصادي التركي العربي لمستلزمات البناء والاستثمار العقاري بإسطنبول التركية، التظاهرة الاقتصادية ستكون كذلك فرصة لعقد الملتقى التركي العربي الخامس لمستلزمات و تكنولوجيا البناء.

كما تأتي بهدف تطوير العمل في المجال، من خلال تبادل التجارب والأفكار والخبرات، و كذا تعميق التعاون الاقتصادي بين تركيا والبلدان العربية المشاركة من جهة، وكذا بحث فرص الاستثمار والاطلاع عن كثب على جديد التكنولوجيا المستخدمة في المجال، ورصد سبل و إمكانية الاستفادة من السبق الذي حققته تركيا في القطاع، كما تسعى إلى تقوية العلاقات الاقتصادية بين الدول العربية المشاركة خاصة تلك التي صار لها قدم في السوق الدولية، مع تعزيز التعاون ضمن جو من الثقة، خاصة وان المستثمرين الأتراك حريصين على إقامة شراكات اقتصادية ناجحة مع نظرائهم العرب فى مختلف المجالات الاقتصادية، مؤكدين من خلال هذه القمة على قوة العلاقات بين تركيا وعموم الدول العربية.

ومن المنتظر أن تشهد القمة حضورا ًكبيراً من قبل 1500 شركة ورجل أعمال ومستثمر من مختلف الدول العربية الى جانب 200 شركة من نظيراتها التركية، وينتظر من الملتقى استعراض أهم ما جاءت به التكنولوجيا في مجال الانشاءات والبناء، حيت ستكون فرصة لابراز ما حققته تركيا في المجال والذي من شأنه ان يدعم التعاون بينها وبين البلدان العربية المشاركة، كما سيكون منصبا على إبراز الجديد في مجال الديكور، خاصة ران تركيا باتت من الدول الاكثر تطورا في هذا المجال.

و قد عرفت العلاقات الاقتصادية بين الدول العربية و تركيا مؤخرا تطورا كبيرا، خاصة وأن رجال الأعمال والشركات العربية من كل الدول أصبحت تعتبر هذا الملتقى وجهة لخلق وبناء اسس تعاون قوي مبني على الثقة، والحرص على استقطاب اكبر قدر ممكن من الاستثمارات في المجال المذكور، وهي فرصة أيضا لخلق الاستثمار في المشاريع العقارية، خاصة وان القطاع بات حيويا ، يشهد تطورا مستمرا بشكل كبير . اذ لم يعد هناك مجال لقطاع عقاري مبني على أسس تقليدية، لأن التكنولوجيا خلقت بدائل وأعطت نموذج لمنشآت جديدة وفق معايير أكثر ملائمة.

 

لونيس رضوان