المغرب الكبير ثقافة

بمشاركة 50 ضيفا من 12 دولة عربية افتتاح الملتقى العربي للتراث الشعبي في تونس قريبا

لونيس رضوان ..___________

يشارك نحو 50 ضيفا من 12 دولة عربية في الملتقى العربي للتراث الشعبي الذي تحتضنه مدينة قفصة التونسية خلال الفترة الممتدة من 30 أوت إلى 01 سبتمبر المقبل من تنظيم الجمعية التونسية للثقافة الشعبية بالتعاون مع المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بقفصة تحت شعار ” اللباس التقليدي و دوره في ترسيخ الهوية ” .
ويستضيف المركز الثقافي علي جيدة فعاليات هذا الملتقى الذي ينطلق صباح هذا الخميس بجولة استطلاعية بالمدينة العتيقة وزيارة الواحة والمسالك السياحية بقفصة ، ويفتتح مساءا من نفس اليوم .
وتشهد الطبعة الثانية مشاركة شعراء وأدباء ومحاضرين وباحثين وإعلاميين عرب من الجزائر ،فلسطين ، موريطانيا ، ليبيا ، السعودية ، الأردن ، المغرب ، السودان ، العراق ، البحرين ولبنان إضافة إلى عدد هام من الشعراء والمحاضرين من تونس وتكريم ضيوف عرب وشعراء تونسيين .
وأوضح الشاعر أحمد العباسي رئيس الجمعية التونسية للثقافة الشعبية ، أن هذا الملتقى يهتم بالتراث الثقافي وتوثيق الموروث الشعبي ، فضلا عن الاهتمام بجمالية الشعر الشعبي إلى جانب اللباس التقليدي و دوره في ترسيخ الهوية ويتم عبر مداخلات ، يشارك فيها محاضرون من تونس ، موريطانيا وفلسطين.
ويتضمن برنامج هذا الملتقى عددا من المعارض الخاصة بالكتاب العربي المختص في الثقافة الشعبية واللباس التقليدي ومعرضا للفنون التشكيلية والخط العربي إضافة إلى ورشات في تصاميم اللباس التقليدي ، ورشة الصدّارين ، ورشة الشوّاشين ، ورشة وسائل الزينة والإكسسوارات ، ورشة الفنون التشكيلية ، ورشة الخط العربي وورشة الشعراء الشعبيين الشبان.
ويقدم الملتقى على مدى الثلاثة أيام المخصصة للثقافة الشعبية ، قراءات وأمسيات شعرية مع معزوفات موسيقية تكون مصاحبة لآلتي الناي والعود و مجموعة من الأهازيج البدوية مع آلة القصبة ويؤثثها عازف القصبة التونسي الشهير مصطفى التليلي ويكون مصحوبا بالمغنية مباركة القصرينية اضافة الى اهازيج بدوية تقدمها فرقة الزهور للفنون الشعبية بالقصرين.
وخصص القائمون على الملتقى رحلات سياحية استطلاعية وترفيهية للضيوف للاطلاع على أهم الاماكن التي تزخر بها المنطقة على غرار منطقة المغاور البربرية بالسند .