جواسيس في الواجهة

الرئاسة تأمر بتحقيق عاجل حول ….

ع سفيان/ آمال قريبية
ــــــــــــــــ

أمرت الرئاسة مصالح المديرية العام للأمن الوطني بالتحقيق حول سبب انتشار وباء الكوليرا في الجزائر ، وكشف مصدر مطلع لموقع الجزائرية للأخبار ، أن رئاسة الجمهورية ابرقت أمرا سريا سريعا يقضي بالتحقيق حول الإنتشار الوبائي للمرض الخطير، في مؤشر يؤكد على أن الرئاسة باتت لا تثق كثيرا في تقارير وزارة الصحة أو ربما من أجل مقارنة تقارير وزارة الصحة بنتائج تحقيقات بدأتها مصالح الشرطة في ولاية البليدة حول اسباب انتشار الوباء، والتأكد من فرضية أن بعض الجهات ، بشكل خاص أصحاب مصانع المياه المعدنية يقفون خلف
الموضوع بطريقة أو بأخرى ، في ذات السياق أمرت المديرية العامة للأمن الوطني بتجنيد كل الامكانات بكل ولايات الوطن لمتابعة داء الكوليرا بالجزائر ، حيث وجت المديرية العامة للأمن الوطنية أوامر مستعجلة لكل دوائر العاصمة تأمر فيها بالإطلاع على الوضع وتجنيد فرق أمنية لمتابعة المستشفيات المسجلة فيها إصابات بهذا المرض المعدي ، وتواجه كل من وزارة الصحة والبيئة إنتقادات لاذغة بسبب فشلها في محاصرة أمراض كشفت في وقت سابق أنها تمكنت من القضاء عليها ، في وقت لا تزال موجودة في البلاد، خصوصا وأن وزارة الصحة رفضت إعلان حالة الطوارئ الصحية، رغم المخاوف التي إنتابت الجزائريين بعد تسجيل عشرات الإصابات، وحاولت طمأنة المواطنين بخصوص الحالات المسجلة، مؤكدا أن الوضع لا يدعو إلى القلق ولا يستدعي إعلان حالة الطوارئ ، داعيا من جهة أخرى المواطنين إلى إحترام قواعد النظافة المتمثلة في الغسل الجيد لليدين الناقل الأساسي للعدوى وكذا الخضر والفواكه قبل تناولها مع تفادي زيارة المرضى المصابين في المستشفيات.
إقرأ أيضا

الفريق أول أحمد أويحي يقول لا خلاف بين الرئاسة والجيش

إقرأ ايضا

أمر جديد من الرئاسة لوزير العدل يخص قضية كمال البوشي ومن معه


إقرأ ايضا

كيف حول سكرتير الرئاسة معلم في مدرسة إلى مدير إذاعة ؟؟