مجتمع

ثلاث جرائم قتل بشعة قبل 48 ساعة من عيد الأضحى

العربي سفيان
ـــــــــــــــ

وقعت قبل 48 ساعة الأخيرة ثلاث جرائم بشعة راح ضحيتها جزائريين من مختلف الأعمار، وقد أفسدت فرحة العيد ، كونها وقعت ما بين الساعات الأخيرة ليوم العيد الأضحى

وسجلت، ولاية سطيف جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب يبلغ من العمر 29 سنة تم خنقه من طرف شابين مسبوقين قضائيا وسرقه هاتفه النقال و مبلغ مالي قدر ب 5000 دج، ومكث هذا الأخير بالعناية المركزة طيلة ثلاث أيام كاملة، في حين تم توقيف المتهمين وإيداعهما السجن إلى غاية تقديمهما للجهات القضائية

و لقي شاب من سكان الجنوب وتحديدا الوادي حتفه ، جريمة قتل بشعة راح ضحيتها أربعيني تعرض للإختطاف على يد عصابة مجهولة العدد بولاية سكيكدة وكان على متن سيارته، وأكثر من هذا تم فصل رأسه على جسده بطريقة بشعة، حيث وجد معلقا بشجرة لوسط الغابة، ويجري حاليا التحقيق لمعرفة تفاصيل الجريمة عن طريق رفع البصمات لمعرفة هوية الفاعلين

و شهدت ولاية وهران هي الأخرى جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها الطفلة سلسبيل والتي تعرضت للإغتصاب والخنق من طرف جارهاة، أفضت إلى توقيف الشخص محل الإشتباه فيه، مساء نفس اليوم، قبل أن يقر بفعلته الشنيعة ، و في إطار التحقيق مع نفس الشخص، تبين أن الجثة تم وضعها في مكان معين في حي الشهداء بجانب حي الصباح، أين تنقلت مصالح الأمن ، بعد منتصف الليل، إلى عين المكان رفقة مصالح المخبر الجهوي للشرطة العلمية والتقنية، والطبيب الشرعي، و تم العثور على الجثة سلسبيل البالغة من العمر 9 سنوات، داخل كيس بلاستيكي، و وفق نتائج التحريات فإن الجاني قام بإستدراج الطفلة ليعتدي عليها جنسيا قبل أن يقدم على التخلص منها لكي لا يكتشف أمره