ولايات ومراسلون

البويرة: وفاة غامضة لعروستين يوم زفافهما وسط استفهامات كثيرة  

تساؤلات كثيرة تركتها وفاة عروستين يوم زفافهما بولاية البويرة،حيث ولحد الساعة لم يعرف بعد سبب وفاتهما، خاصة وأن الوفاة حدثت يوم العرس، أين تحول هذا العرسان إلى مأتم. الحادثة الأولى وقعت بمنطقة سور الغزلان أين كان الجميع ينتظر وصول العروسة القادمة من الناحية الشرقية لقاعة الحفلات، حيث كانت القاعة مكتظة على آخرها ووسط أهازيج الموسيقى والرقص و تناول أشهى أطباق الحلويات والمشروبات. دقائق وتصل العروسة وتنزل من السيارة التي زينت بالورود وفور وصولها لباب القاعة تسقط لتفارق الحياة توا وتنقل على جناح السرعة لمستشفى سور الغزلان، إلا أن القدر فات وتفارق الحياة بثوبها الأبيض و مكياجها الامع ولله في خلقه شؤون، و قد خلفت الحادثة العديد من التساؤلات لدى الرأي العام في إنتظار ما تكشف عنه التحاليل الطبية، والأرجح وحسب الفضوليون أن العروسة أكلت سحرا والعياذ بالله. وتعود العروسة إلى بيت أهلها في كفن بعدما خرجت في ثوب أبيض،  و لكم أن تصوروا المعاناة ومواقف العائلة.

أما الحالة الثانية، فتوفيت عند الحلاقة حينما كانت بصدد تسريح ومشط و ماكياج، فبعدما وضعت الحلاقة الكاسك فوق رأسها للتجفيف العروسة يغمى عليها وتسقط توا وتفارق الحياة في صالون الحلاقة، أين تم نقلها من طرف أعوان الحماية المدنية لمستشفى البويرة لمصلحة حفظ الجثث وفتح تحقيق في هذه الوفاة، ليتبين في الأخير أن العروسة أصيبت بالسرطان على مستوى الرأس ولم تنتبه له، أين كذلك تحول العرس إلى مأتم .ففي الوقت الذي كان فيه العريس يوضع الخاتم لعروسته وتقسيم الطارطا تفاجأ بوفاتها وتصوروا الصدمة.

البويرة لكحل سميرة