ولايات ومراسلون

برج بوعريريج: توقيف عصابة أشرار من ولايات مختلفة بتهمة  حيازة المخدرات

تمكن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية برج بوعريريج من توقيف خمس أشخاص  أعمارهم بين الـ 24 و33 سنة، اثنين منهم ينحدران من ولاية غرداية وثلاثة من أم البواقي، تيبازة و الشلف، ذلك بتهمة حيازة المخدرات من نوع “كيف معالج” لغرض البيع و المتاجرة في إطار جماعة إجرامية منظمة باستعمال مركبة مع حمل سلاح ابيض محظور من الصنف السادس دون مبرر شرعي

وقد تمت هذه العملية على اثر  شكوى تقدم بها ضحية بعد الاعتداء عليه بالعنف بإستعمال قارورة غاز مسيل للدموع بالقرب من حديقة التسلية من طرف أحد الأشخاص دون توضيحات سوى إسمه كمال، وفور تلقي الشكوى باشر عناصر الأمن  عمليات البحث و التحري، أين تم التعرف على هوية المشتبه به الذي تبين أنه مقيم بأحد الفنادق بالمدينة ليتم التنقل إلى عين المكان حيث تبين أن المشتبه به  يقيم بأحد غرف النزل رفقة صديقه اين عثر  فوق طاولة الأكل بالغرفة على قطعة كيف معالج بوزن 19.54 غ، وكذا  أداة تقطيع كيتور و سلاح ابيض من الصنف السادس (ميتشاكو رياضي) و هاتفين نقالين ذكيين، كما تم حجز مبلغ 30.000 دج من عائدات بيع المخدرات ، و عليه تم توقيف أحد المشتبه بهما في حين تم تكثيف الأبحاث عن المشتبه به الثاني الذي تم توقيفه و حجز هاتفين نقالين كانا بحوزته، حيث أن   الأبحاث و التحريات بينت انهما يقومان بترويج المخدرات بمدينة برج بوعريريج، بعد شرائها من ممولها الرئيسي وهو أحد سكان مدينة غرداية و المقيم حاليا في فصل الصيف بمدينة الشلف و عليه تم وضع خطة عمل محكمة و باستعمال الوسائط الالكترونية، حيث تم تسجيل عدة محادثات تم من خلالها التفاهم بين المشتبه و الممول الرئيسي لمادة المخدرات على كمية المخدرات المراد شراؤها من أجل ترويجها و المقدرة باثنين كيلوغرام و الذي حدد الممول الرئيسي ثمنا لها بـ 55 مليون سنتيم للكيلوغرام الواحد، حيث تم استدراج المشتبه به من ولاية الشلف إلى ولاية برج بوعريريج، أين تم توقيفه رفقة شخصين آخرين بالقرب من النزل الذي يقيم به المشتبه بهما دون العثور على أية مخدرات بحوزتهم او داخل المركبة حيث تم توقيفهم وانجاز ملف قضائي ضدهم بالتهم المذكورة أعلاه وتقديمهم  أمام  السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة برج بوعريريج   الذي أمر بإيداع ثلاثة منهم الحبس المؤقت ووضع اثنين  تحت الرقابة القضائية.

لونيس رضوان