أخبار هبنقة

ولي ولاية سلم 14 دقتر حاج خاص بالمواطنين للأميار والمديرين

أيمن خليل
ـــــــــــــ
حدث في عام 2009 أن 14 شخصا من الذين افرزتهم قرعة الحج في بلدية حاسي القارة التابعة لذلك الحين لدائرة المنيعة ولاية غرداية ، أودعوا طلبات للتنازل عن حقهم لصالح اقاربهم من الدرجة الأولى وهو ما يسمح به القانون ، حيث اودع المعنيون طلبات للتنازل عن دفاتر الحج لآبائهم أمهاتهم وأحيانا اشقائهم ، ولكن الدفاتر الـ 14 التي كانت مخصصة للمواطنين ، تحولت بقدرة قادر إلى الأميار ومديين تنفيذيين في الولاية، و كما يقول المثل فإن ضحايا هذا الإجراء ” طلعوا للسماء ” محاولين استرجاع حهم المسلوب في عهد الوالي الاسبق يحي فهيم ، إلا أن مدير التقنين والشؤون العامة في تلك الفترة تلاعب بهم وتركهم ينتظرون إلى أن اقلعت طائرة المديرين و الأميار الحجاج الميامين، كل الشكاوى التي اودعها الضحايا رمي بها سلة المهملات عادي، الوالي المحترم أفلت من المسائلة عادي .