رياضة

بعد منافستين خارجيتين وفاق سطيف يعود للبطولة المحلية من بوابة اتحاد بلعباس

 

يستقبل سهرة اليوم السبت وفاق سطيف ضيفه اتحاد بلعباس في بداية مشوار المحترف الأول بملعب 8 ماي 1945 بداية من الساعة الثامنة ليلا و سيدير هذا اللقاء الحكم “نسيب”

النسر الأسود يدخل اللقاء بمعنويات مرتفعة بعد بعث حظوظه من جديد للتأهل للدور الثاني من منافسة دوري أبطال إفريقيا و ضمان مقعده في الدور 16 من دوري أبطال العرب لأندية الأبطال كما سيتعيد مهاجمه المتألق “حسام الدين غشة” الغائب عن اللقاءات السابقة و يغيب عن هذه المباراة كل من بوقلمونة و جحنيط و سيدهم بسبب الإصابة

أما في الجهة المقابلة فيدخل العقارب بجميع لاعبيه دون غياب يذكر و معنوياتهم أيضا جيدة بعد الأداء اللمميز أمام أقوى فريق في القارة السمراء تيبي مازيمبي

كما صرح المدرب “بوعكاز” و قال: ندرك جيدا الصعاب التي تنتظرنا أمام الوفاق

أما اللاعب “بلحول” فقال: سنحاول العودة من سطيف بالتعادل على الأقل

وكانت اخر المواجهات في الموسمين المنصرمين فوز وفاق سطيف بسطيف مقابل فوزين لبلعباس ببلعباس و تعادل سلبي في لقاء شكلي بسطيف في اخر مواجهات الموسم الفارط و كانت الخسارة القاسية لوفاق سطيف هو إقصاءه من منافسة كأس الجمهورية بملعبه أمام العقارب بنتيجة 3/1 و عرف في هذا اللقاء طرد حارس اتخاد بلعباس “سفيان خذايرية” الحارس السابق للنسر الأسود و المتوج معه بأغلى الألقاب ليعود في مباراة اليوم لملعب النار و الإنتصار الذي لعب فيه ثلاث سنوات

و على اثر هذه المباراة يطلب اللاعبون دعم الأنصار و لن يحققوا البداية القوية و الموفقة إلا بوقفة الجمهور لأن الفيراج هو مصدر قوة اللاعبين و مركزالقوة لملعب 8 ماي 1945 و عليه يجب أن يكون ملعب النار و الانتصار كالعادة باللونين الأبيض و الأسود و التشجيع من بداية المباراة لنهايتها لا الذهاب من أجل المشاهدة فقط كما نطلب من الأنصار تجنب شتم اللاعبين و المنافس مهما كانت نتيجة المباراة و الوقوف رجل واحد لتحقيقة بداية جيدة تمهد الطريق نحو المزيد من الألقاب.

نسرين موهوبي