أخبار هبنقة

أردوغان عرّا ب الإرهاب يعطي الدروس في مكافحته

 

 

 

 لا يمكن  وضع  كلام  الرئيس التركي إردوغان بشأن تساهل  السلطات  البلجيكية في  مكافحة الإٍرهاب،  إلا في خانة  استباق  الأحداث ، الرئيس التركي  الذي  وفر الملاذ الآمن  لعشرات الآلاف من الإرهابيين  من عشرات الجنسيات  وسهل تنقلهم  وتسللهم إلى سوريا  والعراق ،  يحاول اليوم  أن يعطي  الدروس  في مكافحة الإرهاب، أردوغان  ورئيس وزراءه  أوغلوا  يعلمان  علم اليقين أن حبل المشنقة  يلتف  شيئا  فشيئا  حول عنقهما ، لأنه لولا  الطريق  السريع  الذي فتحته حكومة أردوغان أمام آلاف  الإرهابيين  المتسللين  إلى سوريا  لما واجهت أوروبا الإرهاب  الذي ضربها  في باريس  وفي بروكسل  الأكيد  هو  أنلا أحد  يمكنه  أن يخفي حقيقة تواطؤ  أردوغان مع  الإرهاب  بل ورعايته له .