ولايات ومراسلون

حالة طوارئ قصوى بمصلحة الإستعجالات ببراقي …والسبب غياب سيارة إسعاف لنقل المرضى

العربي سفيان

شهدت قاعة الإستعجالات المتواجدة بحي حوش ميهوب ببلدية براقي بالعاصمة حالة طوارئ قصوى مساء الجمعة بعدما إستقبل الطاقم الطبي شاب مصاب على مستوى الرأس بسكين وضعية جد حرجة ولم يتمكن هذا الأخير من إسعافه نظرا للجروح الغميقة التي كانت في كامل جسمه ، ولكن لم يكثف الموظفين أيديهم ويتركون الشاب يغرق في دمائهم حيث إتصلوا بمصالح الحماية المدنية والدرك الوطني والذين تعطلوا في  الحضور لنقله للمستشفى زميرلي مما أجبر بأعوان الأمن وعاملة النظافة الإنتقال إلى ذات المصالح مشيا على الأقدام ، وفور وصول الحماية المدنية كان الضحية قد دخل في سكرات الموت بسبب الإهمال ولم يتم الكشف لحد الساعة عن حالته الصحية ، فمتى يستمر تهاون والتلاعب بأعمار الجزائريين خصوصا أن المصلحة لا تتوفر على سيارة إسعاف لنقل المرضى