الصحافة الجديدة

السلطة الرابعة تجري تعديل وزاري في حكومة أويحي

العربي سفيان

أجرت الصحافة الجزائرية خصوصا المواقع الإخبارية التي رفضت نفسها بقوة في مجال الإعلام تعديل حكومي تم بشأنه إنهاء مهام وزراء وتغيير أخرين وحتى تنحية الوزير الأول أحمد أويحي وإستبداله بوزير الداخلية نور الدين بدي، وتبقى هذه تكهنات لا غير في غياب تام للمعلومات الرسمية التي تفيد عن قرب وجود تعديل وزاري جديد، والمثير للإستغراب أن الصحف الإكترونية ومواقع التواصل الإجتماعي الإفتراضية قامت بالترويج للتشكيل الوزاري والولائي الجديد، و  أعلنت عن قائمة الحكومة الجديدة مؤكدة أنها متحصل عليها بشكل حصري وراحت حتى نشر أسباب الإقالات وإنهاء المهام مثل إعلان عن إنهاء مهام والي العاصمة عبد القادر زوخ الذي قيل أن أسباب تنحيته يعود للتجاوزات التي شهدتها عاصمة البلاد في عهده ، و نشرت بعض الصفحات عكس ما تم إتفاق عنه بخصوص خلافة بدوي لأويحي  نصبت الحكومة الإفتراضية وزير العدل، الطيب لوح، خليفة لأويحيى، ونافسه على المنصب وزير الداخلية نور الدين بدوي، بيد أن تسريبات أخرى عينته مدير لديوان الرئاسة الشاغر منذ شهور، بينما تحدثت الأنباء عن ترقية قائد أركان الجيش، الفريق أحمد قايد صالح