منوعات

تدريب الأطفال على الصلاة في سن مبكرة

 

من الامور المهمة في حياة الطفل هي تعليمه الصلاة في مراحل مبكرة من العمر الا وهو سن السابعة ، لأن الصلاة “عماد الدين” وركن قويم والركن الثاني من أركان الإسلام . و الطفل في السنوات الأولى يكون قادر على الإستيعاب والفهم .
فحديث النبي عليه الصلاة والسلام قال : ( اذا عرف الغلام يمينه من شماله فمروه بالصلاة ) .

فالبعض من الآباء يحبون تعليم أبنائهم الصلاة منذ الصغر وكما حث رسولنا الكريم على تعليمهم أمور الدين لكن دون اللجوء للعنف ( الضرب) .
فعند تعليمهم الصلاة في أوقاتها يساعدهم هذا في المحافظة عليها وادائها في وقتها الصحيح وتجعلهم مواظبين عليها في وقت الشدة أو الرخاء . ولكن أهم شيء يتعلمه الطفل قبل الصلاة هو احترام الأذان ومعنى الأذان ويعرف كيف يفرق بين الصلوات الخمس .

الصلاة لها خطوات لتعليمها :
يبدأ المربي بتعليم ابنه كيفية الوضوء من خلال أن يتوضأ أمامه ولكي يعرف ومع التصحيح له ان أخطأ
كذلك تعليمه الصلاة بالبداية أمامه لكي يحسن أداء الخشوع وكيفية أداءها
وعند إتقان هاتين الخطوتين يبدأ بتعليمه الخطوة الأخرى وهي أخذه للمسجد وهذه الخطوة تنمي في الطفل حب الصلاة في المسجد مع الجماعة .
حيث جاء في الحديث الشريف (مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين ، واضربوهم عليها وهم أبناء عشر، وفرقوا بينهم في المضاجع ) .

فالهدف من هذا هو جعلهم يحبون الصلاة لكن الترهيب لا تكون نتيجته إلا البغض لأن الترغيب يكون في طياته الرحمة .
كما هناك بعض الوسائل التي تساعد الطفل وتجعله مهتم بصلاته :
كرسم جدول لأداء الصلاة وهو يضع إشارة على كل صلاة قام بأدائها
او كتقديم برنامج على الكمبيوتر متعلقا بالصلاة وأصل الوضوء …
الترديد أمامه حين يقول المؤذن ” حي على الفلاح ، حي على الفلاح ، تقول : لا حول ولا قوة إلا بالله .. هذا يرسخ في أعماقه ..
فهذا يغرس فيه روح الأمانة على الصلاة
عن أبي قتادة رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أسوأ الناس سرقة الذي يسرق من صلاته ، قالو : يارسول الله ، كيف يسرق من صلاته ؟ قال: لا يتم ركوعها ولا سجودها ، أو لا يقيم صلبه في الركوع ولا في السجود ) .

إيناس علاق .