إقتصاد

ملتقى دولي حول “التأمين والمالية الإسلامية”

تحت رعاية رئيس المجلس الإسلامي الأعلى وبالتعاون مع مؤسسة «صافي» المتخصصة في المالية الإسلامية، سيتم تنظيم ملتقى دولي حول التأمين والمالية الإسلامية، وذلك يومي 24 و25 نوفمبر 2018، بقصر الثقافة بالجزائر العاصمة. وحسب السيد محمد أحمد بغداد مدير التوثيق والاعلام بالمجلس فإن الملتقى سيتناول قضايا الصيرفة الإسلامية، الصناعة المالية والتأمين التكافلي ودورها في التنمية الاقتصادية الشاملة، من خلال مساهمة العديد من الباحثين الجزائريين والأجانب إضافة إلى المتعاملين الاقتصاديين ومؤسسات التأمين، قصد عرض تجارب وخبرات النماذج الناجحة في الصناعة المالية الإسلامية والتأمين التكافلي. ويضيف بغداد أن أشغال الملتقى سيتطرق إلى التحديات الكبرى التي تواجه الدول التي تعاني تداعيات الازمة الاقتصادية العالمية، كما سيستشرف الفرص المستقبلية التي تفتحها الصناعة المالية الاسلامية، على غرار المساهمة المرتبقة للمالية الاسلامية في الاقتصاد الوطني، وبحث أساليب وتقنيات تجاوز العقبات والتحديات التي يواجهها الاقتصاد الوطني على حد قول بغداد. للإشارة فالملتقى الدولي حول “التأمين والمالية الاسلامية” يأتي بعدما أصدر المجلس الاسلامي الاعلى بيانا شرعيا حول الصيفة الاسلامية خلال انعقاد دورته شهر ديسمبر الماضي.

عماره بن عبد الله