الجزائر من الداخل

وزير الصحة مطالب بإنقاذ الحوامل من المعاناة وسوء الإستقبال بمستشفيات العاصمة

العربي سفيان

ينتظر من وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات مختار حزبلاوي إيجاد حل للنساء الحوامل على مستوى العاصمة اللواتي يعشن الجحيم خلال فترة الولادة  ، حيث تشهد مختلف المصالح المختصة في التوليد بمستشفيات العاصمة حالة من الإكتظاظ الغير مسبوق مما أدى برؤساء هذه المصالح رفض إستقبال الحوامل اللواتي يلجأن لهذه المستشفيات، وحسب ما رصدته ” الجزائرية للأخبار” وشكاوي  الحوامل  من تدهور الخدمات الطبية المقدمة من طرف كل المصالح  الآمومة والطفولة، وذلك بسبب إفتقار هذه المستشفيات للمساحة اللازمة ونقص الأسرة وغيرها ، وطالب أزواج الحوامل من وزير الصحة بضرورة التحرك العاجل ، لفتح تحقيق فيما أسموه بإستمرار حالة التسيب والإهمال التي تخيم على هذه المصالح، و في سياق متصل وحسبما علم من مصادر موثوقة فإن وزير الصحة مختار حزبلاوي  ورث عن سابقيه ملفات شائكة تتخبط بها المؤسسات الإستشفائية المختصة في الولادة داخل المستشفيات الكبرى ، الأمر الذي طرح العديد من التساؤلات، التي تطالب في فحواها تقديم توضيحات عن مصير الإعانات المالية، والموجهة من طرف الحكومة للرقي بقطاع الصحة لمصاف الكبار والتخفيف من حجم معاناة تنقل الحوامل، من بلديات لأخرى نظرا لغياب مصالح الولادة في معظم بلديات العاصمة ، و من جهتهم قال منتخبون محليون بالمجلس الشعبي الولائي إن ملف الصحة لا يزال يكتنفه الكثير من الغموض، بسبب سياسة التسيير العرجاء  والتي أصبح فيها ولادة الحوامل المعاناة بالنسبة  للعائلات المنحدرة من فئات ذوي الدخل المحدود، المحتاجة والفقيرة