مجتمع

أمن الدار البيضاء يؤكد ما إنفردت به ” الجزائرية للأخبار” بخصوص جريمة قتل الرعية الصيني

 

 

العربي سفيان

ـــــــــــ

تطابقت تفاصيل قضية جريمة القتل الرعية الصيني التي إنفردت بها ” الجزائرية للأخبار” يوم أمس مع ما تم كشف عنه أمنيا لوسائل الإعلام ، حيث قام  زوال أول أمس، مجهولون على قتل رجل أعمال صيني بعد أن قاموا بترصده خلال نزوله من السيارة رفقة سائقه الخاص وتحديدا ببلدية الدار البيضاء للإستيلاء على حقيبته ، وبعد ملاسنات كلامية رفض الضحية تسليم الحقيبة ولما رفض قاموا بطعنه ورمية أرضا وسرقة الحقيبة التي كان بها مبلغ مالي كبير, ويجري حاليا التحقيق مع سائق الشخصي للضحية لمعرفة ملابسات الجريمة النكراء

 وتلقى سكان بلدية الدار البيضاء خبر جريمة القتل الرعية الصيني والتي تعتبر الثانية في ظرف سنة زيادة عن حوادث السرقة والإعتداءات بصدنة كبيرة ، وعبر  العديد من المواطنين عن إمتعاضهم الكبير للوضع القائم التي آلت إليها مختلف الأحياء ،  نتيجة الغياب التام للأمن، والإنتشار الواسع للمنحرفين الذين يتجمعون في جماعات أمام مقرات سكناتهم لإثارة المشاكل، كما أعرب المواطنين أنهم في كثير من الأحيان يدخلون في مناوشات كلامية مع هؤلاء، ناهيك عن إستخدام الأسلحة البيضاء، الأمر الذي أثار تخوف وقلق المواطنين على أبنائهم، ومنعهم من الخروج خاصة في الفترة المسائية، ومع حلول أولى ساعات الظلام الدامس