أخبار هبنقة

الرشوة حتى لـ ” الرقبة ” في صحيفة يومية جزائرية

عبد الحي بوشريط

ـــــــــــــــ

الصحفي  هو بشر يخطئ  ويصيب،  وينسى و يسهى ، ويطلب الرشوة  ويحصل عليها ، هذا الأمر  عادي جدا ، ففي اي وسيلة اعلام في العالم يوجد منتفعون من المهنة، اشخاص  باعوا اقلامهم لمن  يدفع أكثر،  في الجزائر توجد وسائل اعلام كاملة  اقيمت  بأموال رشوة  عيني عينك، وهي الآن في الواجهة ، لكن غير العادي هو أن تتحول وسيلة اعلام  جزائرية يعتقد أنها  تحظى بالإحترام والتقدير  إلى  موقع ينشر فيه من يدفع  أكثر،  ينشر فيه من هب ودب  مقابل المال  مجهول المصدر ، ففي  صحيفة وطنية جزائرية كبرى باتت  المقالات تنشر الآن لصالح كل من لديه  المال سواء كان  وزيرا يرغب في  تصفية حساب مع زميل  له في الحكومة  أو كان رجل أعمال يبحث عن تصفية حساب مع مدير أو وزير،  و  السؤال هنا هل يعرف مالك  أو ملاك الجريدة  بالحفرة  التي وقعت فيها صحيفتهم ؟ .