الجزائر من الداخل

ما هو القرار الذي سيتخذه وزير التجارة بخصوص وضعية سوق الجملة ببوفاريك

العربي سفيان

ــــــــــــــ

عجل، وزير التجارة سعيد جلاب بالخروج يوم أمس من سوق الجملة ببوفاريك نظرا للحالة الكارثية التي وجده فيها خلال زيارته الفجائية له، حيث تفاجأ مسؤول القطاع من فوضى التسيير والإهمال والتلاعب بالأسعار الخضر والفواكه، ومازاد من غضب جلاب هو رفض تجار الجملة الظهور أمامه والحديث معه خوفا من كشف تلاعبهم وبزنستهم بالأسعار، ويبدوا من الوجه الغاضب لوزير التجارة خلال زيارته لهذا السوق أنه سيتخذ قرار فجائي وعاجل بخصوصه خلال الأيام المقبلة، فهل سيتم غلق هذا السوق الفوضوي الذي إحتله البزناسية أم سيشرف على تنظيمه شخصيا

عدسة “الجزائرية للأخبار” كانت قد تنقلت إلى سوق بوفاريك الواقع بولاية البليدة  وسجلنا  جملة من  التجاوزات التي يقوم بها تجار الجملة ، والتي جعلت منه مجرد مفرغة عمومية لمخلفات الخضر والفواكه، جراء الفوضى العارمة التي يتسبب فيها التجار والفلاحين يوميا، والتي تنم عن إنعدام التنظيم وضعف التسيير ، وزيادة على ذلك لا يبادر لا صاحب السوق ولا حتى المسترزقين منه، للقيام بتنظيفه وتحسين صورته أمام المستهلكين، حيث بات يخيل لزوار هذا المرفق العمومي، أنه مجرد مزبلة أو مفرغة عمومية لا غير