الحدث الجزائري

بوتفليقة ينفذ خرجة ميدانية جديدة للجزائر العاصمة

العربي سفيان

ـــــــــــــــــ

  يقوم الرئيس بوتفليقة بتنفيذ خرجة ميدانية   هي الثانية  له في غضون اسابيع حيث  سيزور  وراشاة المسجد الأعظم ، وقد    إستنفرت الشركة المكلفة بتشييد المسجد الأعظم بالعاصمة كل مصالحها من أجل محاولة إستكمال الجهة التي زارها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة اليوم الثلاثاء، حيث تحولت جهة من المسجد الأعظم الى ورشة مفتوحة 24 ساعة على 24 ودخلت المؤسسة ليلة أمس في مرحلة التزيين والزخرفة لإعطاء المسجد نظرة جمالية من طرف المهندسين والمخططين الذين عاشوا ليلة بيضاء يوم امس من أجل إستكمال هذا الأخير

وإستطاع بوتفليقة في قلب الموازين بزيارته للمشروع حيث أنه  حرك وتيرة إنجاز المسجد الأعظم بدرجة كبيرة و بلغت مراحل جد متقدمة من الأشغال، وسيستلم  هذا المرفق  قبل المخطط الخماسي لسنة 2019

كما عقدت وزارة السكن  إجتماعا إستعجاليا مع عدة قطاعات وزارية لدراسة جميع النقاط المتعلقة بصيرورة المشروع والإمكانيات التي يجب توفيرها في مخطط العمل الذي سطرته الوزارة لإستكمال هذا المشروع الهام خلال الآجال المحددة، وتفادي غضب الرئيس الذي يتحدث عن المشروع بشكل يومي وينتظر موعد الإستلام على أحر من الجمر