الصحافة الجديدة في الواجهة

انيس رحماني يعترف بالعجز …

ڨاسي جيلالي

ـــــــــــــــــ
تلقت النهار ضربة موجعة بعد  إلغاء بث مسلسل بولڨرون الذي عول عليه المسؤولون لتحقيق أرباح طائلة من وراء بثه خلال شهر رمضان قبل ان تتحول وجهة العمل الفني إلى الشروق ربما كان ذلك سببا وجيها دفع بأنيس رحماني إلى لنشر تغريدة له عبر التويتر يقول فيها انه لم يكن يملك الميزانية اللازمة لشراء المنتوج و الاولوية تعود لأجور العمال و حسب العارفين بخبايا المهنة لا يعدو تصريح مدير النهار إلا استغباء للعمال لا سيما ان مثل هذه البرامج تثمر حتى قبل الموسم و ان دل شيء فإنما يدل على قوة مجمع الشروق في التفاوض مع المنتجين و المتعاملين من باب الاشهار رغم مغادرة سمير بوجاجة الذي التحق بقناة الجزائرية وان كمساهم فعال فيها
يحدث كل هذا في ظل انشقاق مفضوح داخل قناة النهار حيث اصبح  للمدير انيس رحماني فريق و لزوجته سعاد عزوز فريق اخر و لكم انت تتصوروا الكرنفال الذي يحدث بداخل المجمع حيث تجلى ذلك يوم تحطم الطائرة ببوفاريك حيث أظهر انيس امتعاضا شديدا واصفا تغطية الحدث بالسيئة و مشيدا بصور التقطها صحفيه ياسر في عين المكان قبل ان تتدخل سعاد و تدافع عن مجموعتها فتسقط كلامه ارضا  ما يفسر ان الجو مكهرب داخل مجمع النهار